”رايتس ووتش“ تتهم حكومة الوفاق بإعدام 30 أسيرًا في ”براك الشاطئ“ – إرم نيوز‬‎

”رايتس ووتش“ تتهم حكومة الوفاق بإعدام 30 أسيرًا في ”براك الشاطئ“

”رايتس ووتش“ تتهم حكومة الوفاق بإعدام 30 أسيرًا في ”براك الشاطئ“

المصدر: طرابلس - إرم نيوز

اتَّهمت منظمة ”هيومن رايتس ووتش“ القوات الموالية لـحكومة الوفاق الوطني الليبية، بمهاجمة قاعدة عسكرية وإعدام ما لا يقل عن 30 جنديًا أسيرًا.

وذكرت المنظمة، اليوم الأحد، أن ”مسؤولاً في المستشفى الرئيس في براك الشاطئ وشهود عيان أبلغوا ”هيومن رايتس ووتش“ أن جنود اللواء 13 التابع لوزارة دفاع حكومة الوفاق، هاجموا القاعدة في براك الشاطئ جنوب ليبيا، في 18 مايو/ أيار 2017، وأعدموا أفرادًا من قوات اللواء 12  من الجيش الوطني الليبي“.

وبيَّنت المنظمة أن ”رئيس مجلس حكومة الوفاق أمر بإجراء تحقيق وتعليق عمل وزير الدفاع فيها وقائد الكتيبة المسؤولة عن الهجوم“، مشيرة إلى أن ”الإعدام بإجراءات موجزة لمن أُلقي القبض عليهم أو استسلموا، يشكل جريمة حرب“.

وقال إريك غولدستين، نائب مديرة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في ”هيومن رايتس ووتش“: ”على حكومة الوفاق الوطني الإيفاء بوعدها بالتحقيق في الادعاءات القائلة إن قواتها أعدمت قوات معارضة تم القبض عليها سابقًا، وعلى السلطات توجيه رسالة قوية مفادها أنه لن يتم التسامح مع هذه الجرائم إذا كانت الادعاءات صحيحة، وتجب محاكمة المسؤولين“.

ونقلت ”هيومن رايتس ووتش“ عن مسؤول كبير في المستشفى قوله: ”إن المستشفى استلم 75 قتيلاً اعتبارًا من تاريخ 19 مايو/أيار، وجميعهم بالغون باستثناء صبيين يبلغان من العمر حوالي 15 عامًا، و30 منهم تقريبًا عسكريون“.

وقال المسؤول إن ”جميع القتلى العسكريين لقوا مصرعهم نتيجة إصابتهم بطلقات نارية، وأصيبوا جميعًا برصاصات في الرأس“، مشيرًا إلى أن ”5 جثث وصلت المستشفى وأيديها مقيَّدة، و6 جثث مشوَّهة بطريقة توحي أن رؤوسها دُهست بسيارة“.

وأشار إلى أن ”المستشفى لم يستلم أي جرحى من الهجوم، ولا ضحايا من اللواء 13“.

وتقع قاعدة براك الشاطئ العسكرية تحت سيطرة اللواء 12 التابعة للجيش الوطني بقيادة الجنرال خليفة حفتر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com