منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تؤكد استخدام ”السارين“ في هجوم خان شيخون بسوريا

منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تؤكد  استخدام ”السارين“ في هجوم خان شيخون بسوريا

المصدر: دمشق - إرم نيوز

أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، اليوم الأربعاء، أن النتائج التي توصلت إليها تؤكد استخدام غاز ”السارين“ في الهجوم الكيماوي الذي تعرضت له مدينة خان شيخون بريف إدلب في سوريا.

وقال رئيس المنظمة: إن نتائج فحص ”مؤكدة“ لعينات من موقع الهجوم الكيميائي المفترض في سوريا تُظهر أنه تم استخدام غاز ”السارين“ أو مادة مشابهة له.

وأضاف أن عينات من 10 ضحايا لهجوم الرابع من نيسان/إبريل على خان شيخون تم تحليلها في 4 مختبرات ”تشير إلى التعرض لغاز السارين أو مادة تشبهه .. والنتائج التحليلية التي تم الحصول عليها حتى الآن مؤكدة“.

وكان وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت، قد كشف في وقت سابق، اليوم الأربعاء، أن المخابرات الفرنسية ستقدم دليلًا في الأيام المقبلة، على أن قوات الرئيس السوري بشار الأسد استخدمت أسلحة كيماوية في هجوم في الرابع من أبريل/ نيسان.

وقال في تصريحات لمحطة تلفزيون (إل.سي.بي) اليوم: “هناك تحقيق تجريه أجهزة المخابرات الفرنسية والمخابرات العسكرية، إنها مسألة أيام وسنقدم دليلًا على أن النظام السوري نفذ هذه الضربات”.

وتابع قائلًا: “لدينا عناصر ستمكننا من إظهار أن النظام استخدم عن عمد أسلحة كيماوية”.

وفي سياق متصل، قال وزير الخارجية الروسي سير جي لافروف، في اتصال هاتفي مع نظيره الفرنسي جان مارك إيرولت، أن بلاده ”تصر على إجراء تحقيق مستقل ونزيه بشأن حادث خان شيخون“.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية في بيان بعد المحادثات الهاتفية أن ”روسيا دأبت دائمًا على الالتزام بالقانون الدولي، خاصة عدم جواز التدخل في شؤون الدول ذات السيادة، وتصر على إجراء تحقيق مستقل ونزيه حقًا في الحادث في خان شيخون“، بحسب وكالة ”ايتار تاس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com