ميليشيا الحوثي
ميليشيا الحوثيرويترز

محللون: ميليشيات إيران وضعت المنطقة أمام "لحظات حاسمة"

قال محللون سياسيون، إن منطقة الشرق الأوسط أمام لحظات حاسمة، غداة مقتل 3 جنود على الحدود الأردنية السورية، بضربة لميليشيات إيرانية، في أول حادثة من نوعها منذ بدء التصعيد المرتبط بحرب غزة.

وأعلنت جماعة تسمى "المقاومة الإسلامية العراقية"، الأحد، أن مقاتليها "هاجموا بواسطة الطائرات المسيّرة، أربع قواعد للأعداء، ثلاث منها في سوريا، وهي قاعدة الشدادي، وقاعدة الركبان، وقاعدة التنف، والرابعة داخل أراضينا الفلسطينية المحتلة، وهي منشأة زفولون البحرية".

والرُّكبان هي أرض صحراوية حدودية تقع في أقصى شمال شرق الأردن، على الحدود مع سوريا والعراق.

هجمات نوعية

وفي تعليقه على الهجوم، يقول الباحث في الشؤون الإيرانية محمد المذحجي، إن "الخيارات الأمريكية للرد على إيران قد تتنوع من تفكيك البنية التحتية للميليشيات في المنطقة، خاصة في العراق، وكذلك ضرب مقرات القيادة الإرادات ومستودعات الأسلحة التي تمتلكها الميليشيات".

ويتوقع المذحجي خلال حديث مع "إرم نيوز"، أن "تنفذ الولايات المتحدة وإسرائيل عمليات نوعية ضد أذرع الحرس الثوري في العراق وسوريا ولبنان، تتضمن اغتيالات لشخصيات بارزة".

كما يمكن أن يتضمن الانتقام الأمريكي "هجمات وعمليات تخريبية داخل إيران دون تبنيها من قبل جماعات معارضة لطهران"، دون أن يتسع نطاق الرد إلى مواجهة شاملة مع القوات الإيرانية.

"لحظات حاسمة"

وفي حين لا يرى المذحجي أي مؤشرات على رغبة أمريكية بتنفيذ ضربات في العمق الإيراني، يقول المحلل السياسي عادل محمود لـ"إرم نيوز"، إن "الحادثة قد تحول المنطقة إلى ساحات اقتتال".

ويضيف عادل محمود في قراءته: "نحن أمام حالة انتظار وترقب.. لن يكون الرد تقليديا، وقد يكون الهجوم الأمريكي نوعيا ينقل المنطقة إلى ساحات اقتتال"، مشيرا أن "التصريحات في واشنطن واضحة أن الأيام القادمة حبلى على صعيد الرد".

ويرى المحلل السياسي أن "نوعية الهدف توضح معالم الخطة الأمريكية بموضوع الفوضى والاضطرابات في بلاد الشام أو حتى البحر الأحمر"، مبينا أن "اللجوء لضرب أذرع إيران يعني أن واشنطن تهدف لقص هذه الأجنحة وإنهاء دور الميليشيات التي أدت دور الفوضى خلال العشر سنوات الماضية".

أما إذا كان الهدف الذهاب للعمق الإيراني وقصف داخل إيران، فيرى عادل محمود أن "ذلك يدلل على أن الهدف هو رأس إيران مباشرة".

أخبار ذات صلة
واشنطن: لا نريد حربا مع إيران

وحذّر المحلل السياسي من أن "الشرق الأوسط ينتظر تصعيدا غير عادي.. ولحظات حاسمة في مفصل حرب الميليشيات إن كان عبر حارس الازدهار في البحر الأحمر، أو في العراق وبلاد الشام".

يشار إلى أن الجماعة التي تضم مليشيات شيعية موالية لإيران، تعلن باستمرار استهداف القواعد التي تتمركز فيها القوات الأمريكية، وقوات التحالف "ردًّا على الهجمات في غزة".

ومنذ السابع من أكتوبر الماضي، يشن الجيش الإسرائيلي حربًا مدمرة على غزة، خلفت عشرات آلاف القتلى والجرحى معظمهم أطفال ونساء، وفق السلطات الفلسطينية، وتسببت في "دمار هائل وكارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب الأمم المتحدة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com