مسعود بارازاني يقرّر ترك رئاسة إقليم كردستان

مسعود بارازاني يقرّر ترك رئاسة إقليم كردستان
Massoud Barzani, Kurdish regional government's president in northern Iraq, salutes at the opening of a conference on "recognizing the Kurdish genocide" in Arbil, about 350 kms north of Baghdad, on March 14, 2013. The conference, attended by Iraqi Foreign Minister Hoshyar Zibari and foreign officials, was held to mark the 25th anniversary of the 1988 chemical gas attack by Saddam Hussein's airforce on the Kurdish town of Halabja in which some 5,000 civilians, mostly women and children, were killed as part of the late dictator's campaign to crush a Kurdish rebellion. AFP PHOTO/ ALI AL-SAADI (Photo credit should read ALI AL-SAADI/AFP/Getty Images)

المصدر: أربيل- إرم نيوز

في خطوة مفاجئة، قرر رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني ترك منصبه، من أجل إيجاد أرضية توافقية للفرقاء السياسيين بالإقليم الكردي، عبر مبادرة سياسية لرأب الصدع وحل الخلافات العالقة بين مكونات القومية الكردية على أن تتوافق الأحزاب على مرشح آخر للرئاسة.

وقال كفاح محمود، المستشار الإعلامي لرئيس كردستان العراق، إن الرئيس قرر ترك منصبه بغية إيجاد صيغة توافقية لإنهاء الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد.

ونقلت وكالة ”سبوتنيك“ الروسية عن محمود قوله، في تصريح خاص لها، الإثنين 16 يناير/كانون الثاني، إن ”الرئيس بارزاني قرر ترك رئاسة الإقليم.

وأوضح كفاح أن المبادرة التي سيتقدم بها الرئيس، أكدت دعمه  للشخصية التي تتوافق عليها الأحزاب، لتولي مقاليد الأمور، كما شملت المبادرة حل الحكومة وتعيين رئيس جديد للبرلمان.

 وأكد المتحدث باسم رئيس إقليم كردستان العراق أن بارزاني ألقى بالكرة في ملعب الأحزاب، وهناك مشاورات تجرى بين جميع الأطراف، قد تصل إلى نتائج ملموسة خلال الأيام القليلة القادمة.

يذكر أن مسعود بارزاني، البالغ 70 عامًا من عمره، يتولى منصب رئيس إقليم كردستان العراق الذاتي الحكم منذ العام 2005، ويعتبر زعيمًا للأكراد في العراق منذ أن أصبح رئيسًا للحزب الديمقراطي الكردستاني العام 1979 بعد وفاة والده مصطفى بارزاني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com