أخبار

المبعوث الأمريكي إلى ليبيا يطالب بالإبقاء على قرار حظر الأسلحة
تاريخ النشر: 28 ديسمبر 2016 13:54 GMT
تاريخ التحديث: 28 ديسمبر 2016 13:54 GMT

المبعوث الأمريكي إلى ليبيا يطالب بالإبقاء على قرار حظر الأسلحة

من المتوقع أن يرحل وينر عن الملف الليبي بمعية إدارة الرئيس باراك أوباما يوم 20 كانون ثاني / يناير المقبل.

+A -A
المصدر:  خالد أبو الخير – إرم نيوز

عبّر المبعوث الأمريكي الخاص إلى ليبيا جونثان وينر، عن قناعته بأنه ”من الجيد سماع تأكيد الجهات الأجنبية الرئيسة وتعهدها بأنها ستتابع، بدقة، وتتقيد بحظر الأسلحة على ليبيا“.

وقال وينر، الذي من المتوقع أن يرحل عن الملف الليبي بمعية إدارة الرئيس باراك أوباما يوم 20 كانون ثاني / يناير المقبل على  حسابه بموقع ”تويتر“، إنه يأمل بإبقاء الحظر قائلاً: “ أتمنى أن تتطابق الأقوال مع الأفعال لدى هذه الجهات“.

ولخص المبعوث الوضع في ليبيا في تغريدة سابقة، بأن لدى ”ليبيا مشاكل كثيرة خطيرة، لكن ليست فيها حرب أهلية، وأرجو ألا تصل اليها. المشكلات السياسية بحاجة إلى حلول سياسية“.

وكانت الأمم المتحدة وعدت على لسان مبعوثها الى ليبيا مارتن كوبلر، برفع جزئي للحظر للسماح بتسلح الحرس الرئاسي لحكومة الوفاق.

يشار إلى أن  مجلس الأمن  حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا في نيسان/ فبراير 2011. وتثور تكهنات حول فعالية الحظر.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك