عضو في حكومة الوفاق يطالب بعدم التعامل مع المجلس الرئاسي الليبي

عضو في حكومة الوفاق يطالب بعدم التعامل مع المجلس الرئاسي الليبي

المصدر: جهاد ضرغام – إرم نيوز

طالب علي القطراني عضو المجلس الرئاسي في حكومة الوفاق الليبية، مصلحة الأحوال المدنية بعدم التعامل مع المجلس الرئاسي، كون حكومته لم تحظ بثقة البرلمان.

وأوضح القطراني في كتاب رسمي تلقى ”إرم نيوز“ نسخة منه اليوم الثلاثاء، مخاطباً مصلحة الأحوال المدنية، بعدم التعامل مع الحكومة المقترحة، بناءً على جلسة البرلمان بتاريخ 21 آب/اغسطس، والتي تقرر فيها عدم منح الثقة لحكومة الوفاق للمرة الثانية، وبيان رئيس البرلمان بتاريخ 26 أيلول/سبتمبر الماضي، الذي ينص على أن جميع ما يصدر عن الوزراء المفوضين بحكومة الوفاق، يكون في حكم المعدوم، كونها لم تحظ بثقة النواب.

وأشار القطراني العضو المقاطع لجلسات المجلس، إلى أن قرار وزير الداخلية بحكومة الوفا ، بشأن تسمية رئيس لمصلحة الأحوال المدنية ”باطل“، وصادر عن جهة غير ذات اختصاص .

ومن جهتها، أكدت مصلحة الأحوال المدنية، أنها طوال فترة الصراع السياسي على السلطة لمدة تجاوزت العامين وحتى الان، كانت المصلحة تنأى بنفسها عن الخوض في هذه التجاذبات.

وكشفت المصلحة في بيان، محاولة وزير الداخلية المرشح في الحكومة المقترحة والتي تتخذ من طرابلس مقراً لها، السيطرة على الأحـوال المدنيـة ومنظوماتها عدة مرات، حيث قام بتكليف محمد حسن بالتمر، بالسيطرة على المصلحة، وقيام الأخير بتعطيل حساباتها المصرفية، التي تصرف من خلالها مرتبات الموظفين والعاملين، واستبدل التوقيعات المخولة عليها، والتي أدت إلى تأخير مرتبات الموظفين بشكل متكرر.

وأكدت مصلحة الأحوال المدينة في ختام بيانها، استمرارها بالعمل وفق اللوائح والنظم والشروط المعمول بها في البلاد، معتبرة جميع محاولات الضغط عليهم وإدخالهم في صراعات ومماحكات لن تجدي نفعاً .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com