قوات إسرائيلية في قطاع غزة
قوات إسرائيلية في قطاع غزةأ ف ب

"تعهد مكتوب" يفتح طريق الأسلحة الأمريكية إلى إسرائيل

كشفت قناة "أخبار 13" العبرية عن تفاهمات إسرائيلية أمريكية، سيتسلم الجيش الإسرائيلي بموجبها شحنات الأسلحة والذخائر الأمريكية "المعلقة" مقابل "تعهد مكتوب" يحدد استخدامها.

وقالت القناة، إن هناك تقدما يحدث على صعيد المباحثات الجارية بين واشنطن وتل أبيب لإزالة القيود على وصول تلك الذخائر التي يحتاج إليها الجيش الإسرائيلي لمواصلة حربه الدائرة في غزة منذ 8 أشهر.

وتتعلق هذه التفاهمات بتعهد إسرائيلي للأمريكيين، بألا تُستخدَم أنواع محددة من القنابل التي تتضمنها الشحنات ضد التجمعات السكنية في قطاع غزة.

وأعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن في مايو أيار الماضي بشكل علني، تعليق شحنة أسلحة للجيش الإسرائيلي، تشمل قنابل ثقيلة.

أخبار ذات صلة
مكالمة 4 أبريل.. هل كانت سبب وقف بايدن إرسال الأسلحة لإسرائيل؟

وردت تل أبيب بالزعم أن موقف بايدن "يشجع حماس على تشديد مواقفها في المفاوضات، ويحول دون إمكانية الوصول إلى صفقة".

وأبلغت تل أبيب البيت الأبيض أن قراره "أصابها بإحباط شديد، كونه سرَّبه لوسائل الإعلام، الأمر الذي يخدم موقف حماس"، ورأت أن تعليق الشحنات يقوض مفاوضات الأسرى، ومحاولات الوصول إلى وقف لإطلاق النار.

ستقدم إسرائيل تعهدا بأنها لن تستخدم أنواعا محددة من القنابل الأمريكية ضد التجمعات السكنية
قناة "أخبار 13" الإسرائيلية

لكن قناة "أخبار 13" ذكرت، أمس، أن هناك تقدما كبيرا على صعيد موافقة بايدن على استئناف إرسال شحنة الأسلحة التي يحتاج إليها الجيش الإسرائيلي، وأن تلك التفاهمات ستقود إلى تسلم هذه الأسلحة.

ووفق القناة، ستضطر إسرائيل للتعهد بأنها لن تستخدم أنواعا محددة من القنابل الأمريكية ضد التجمعات السكنية في غزة، ولا سيما في مدينة رفح جنوبي القطاع.

وسيكون التعهد الذي ستقدمه إسرائيل على شكل وثيقة رسمية مكتوبة وموقعة من وزير الدفاع يوآف غالانت، فيما أشارت القناة إلى أن آلية وموعد إرسال الشحنة لم يتضحا بعد.

وذهبت إلى أن هناك احتمالا أن يتوصل الطرفان إلى توافقات نهائية خلال زيارة وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إلى إسرائيل.

ونقلت القناة عن مصدر إسرائيلي مطلع، قالت إنه فضل عدم كشف هويته، أن تل أبيب "تحاول مع الأمريكيين العثور على طريقة لتراجع البيت الأبيض عن موقفه السابق والعلني بشأن إرجاء تسليم الأسلحة".

أخبار ذات صلة
بعد حظر الأسلحة.. هل يضر قرار بايدن بجهوزية إسرائيل العسكرية؟

وأضاف المصدر أنه في كل الأحوال، فإن إسرائيل في حاجة ملحة لتلك الشحنات بأسرع ما يمكن، في ضوء التحديات الأمنية على أكثر من جبهة.

وكان القرار الأمريكي في الأسبوع الثاني من مايو أيار الماضي قد أثار حفيظة مراقبين إسرائيليين، دعوا إلى ضرورة إنتاج الذخائر المطلوبة بشكل مستقل.

وعلقت عضوة الكنيست عن حزب الليكود، طالي غوتليب، بقولها "إنه طالما لن توفر واشنطن القنابل الذكية فإن إسرائيل ستستخدم قنابل غير دقيقة وتدمر البنايات".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com