تعليق عمليات إجلاء المحاصرين من شرقي حلب

تعليق عمليات إجلاء المحاصرين من شرقي حلب

تم تعليق عمليات الإجلاء من شرق حلب اليوم الجمعة وقالت شاهدة من رويترز إن أصوات أربعة انفجارات على الأقل ترددت في موقع تغادر منه حافلات الإجلاء.

وقالت محطة تلفزيون الإخبارية السورية الرسمية إن لديها ”معلومات تشير إلى خرق المسلحين للاتفاق وقيامهم بأخذ أسرى من المدنيين.“

وذكر مسؤول سوري يشرف على الإجلاء لرويترز أنه تم تعليق العملية بسبب عراقيل.

وقال الإعلام الحربي التابع لـحزب الله اليوم الجمعة إن عملية إجلاء المدنيين من شرق حلب توقفت بسبب عدم إجلاء المصابين من قريتين شيعيتين محاصرتين في محافظة إدلب السورية.

كما أورد الإعلام الحربي أسبابا أخرى سبق أن أُعلنت لوقف عملية الإجلاء في حلب.

وجاء في بيانه أنه ”توقفت عملية إجلاء المسلحين من الأحياء الشرقية لمدينة حلب بسبب الإخلال بالاتفاق عبر قصف المجموعات المسلحة معبر السقيلبية (الذي كان يفترض أن تسلكه الحافلات التي ستنقل المصابين من القريتين الشيعيتين) وإخراج المسلحين عدد من الأسرى معهم خلافا للاتفاق وعدم الالتزام بالبند المتعلق بإجلاء الحالات الإنسانية والمدنيين من الفوعة وكفريا“.

كما قال مسؤول من المعارضة السورية وتلفزيون أورينت المؤيد للمعارضة إن مقاتلين شيعة أطلقوا النار على قوافل حافلات تغادر حلب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com