بعد التقارب مع أمريكا.. نخب تونسية تحذّر من المساس بالعلاقات مع الجزائر (فيديو) – إرم نيوز‬‎

بعد التقارب مع أمريكا.. نخب تونسية تحذّر من المساس بالعلاقات مع الجزائر (فيديو)

بعد التقارب مع أمريكا.. نخب تونسية تحذّر من المساس بالعلاقات مع الجزائر (فيديو)

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز

قال السفير التونسي السابق بالجزائر، محمد نجيب حشانة، إن الأخيرة هي عماد الاستقرار في المنطقة، داعيًا حكومة الباجي قايد السبسي إلى ”التعاون معها تعاونًا صادقًا صحيحًا“، ما يبرر المخاوف التي أظهرتها نخب الجزائر من التقارب الأمريكي التونسي في ضوء إبرام اتفاق أمني منح لتونس صفة العضو الملاحظ في حلف الناتو.

وجزم الدبلوماسي نجيب حشانة في حوار تلفزيوني، بوجود مخطّط غربي لاستهداف الجارة الغربية لتونس، موضحًا  ”إن أصاب الجزائر سوء فالمنطقة كلها سوف تتعرض للخراب“، لكنه أشار إلى أن هذا البلد الأفريقي ”يملك الأدوات لتجنّب السقوط في الفخ“ بحسب قوله.

وشدد حشانة على أن  ضغوطًا أمريكية مارستها واشنطن على تونس لإقامة قواعد عسكرية على أراضيها، مضيفًا أنه يملك معطيات دقيقة عن مساعي الولايات المتحدة لإجبار بلاده على القبول بوضع قاعدة أمريكية ووصل الأمر إلى حد استدعائه في سنوات خلت إلى البيت الأبيض لمناقشة مخطط يستهدف إرساء المشروع الذي تبنته إدارة بوش الأب.

وفي غضون ذلك، هيمنت قضية مستقبل علاقات الجزائر مع تونس، الخميس، على مناقشات مجلس النواب التونسي لموازنة وزارة الشؤون الخارجية في حضور الوزير خميس الجهيناوي، عقب شروع طائرات أمريكية بدون طيار في استغلال الأجواء التونسية.

وحذر البرلماني عبد المؤمن بلعانس من توتر العلاقات الجزائرية التونسية في حال السماح بإقامة قاعدة عسكرية أمريكية في تونس بدعوى مواجهة الإرهاب ومراقبة الحدود مع ليبيا، مبرزًا في مداخلة نارية بالبرلمان التونسي أن ”أمن البلدين الجارين واحد ولا يجب الوقوف ضد مصالح هذا البلد الشقيق“.

ووجّهت صحف جزائرية مقربة من الحكومة انتقادات لاذعة للرئيس التونسي الباجي قايد السبسي على خلفية إقراره السماح لطائرات أمريكية بدون طيار بالتحليق في الأجواء التونسية ”لدواع أمنية تتعلق بمكافحة الإرهاب وتنظيم داعش في ليبيا“.

ولم تصدر السلطات الجزائرية أي بيان أو تصريح رسمي يوضح موقفها من تصريحات السبسي، لكنّها في الغالب توعز لوسائل إعلامها وأحزابها الموالية بانتقاد المواقف المناقضة لتوجهات السياسة الخارجية للبلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com