أخبار

إقليم كردستان: الظروف أصبحت ملائمة للاستقلال عن العراق
تاريخ النشر: 22 نوفمبر 2016 7:41 GMT
تاريخ التحديث: 22 نوفمبر 2016 7:41 GMT

إقليم كردستان: الظروف أصبحت ملائمة للاستقلال عن العراق

مسؤول كردي يقول إن بغداد لم يكن لها أيُّ موقف سلبي تجاه استقلال إقليم كردستان.

+A -A
المصدر: جبار الربيعي - إرم نيوز

أكد كفاح محمود، المستشار الإعلامي لرئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني، على أن الظروف الآن أصبحت أكثر ملاءمة لاستقلال الإقليم عن العراق، مشيرًا إلى أن بغداد لم يكن لها أي موقف سلبي تجاه استقلال الإقليم.

وقال محمود لـ ”إرم نيوز“ إن ”الظروف الآن أصبحت أكثر ملاءمة للإقليم لإعلان الاستقلال عن العراق، خاصة أن الجميع في كردستان يصرون على ترتيب البيت الكردستاني وتوحيده قبل إعلان الاستقلال، وهذا ما يقوم به رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني في الوقت الحالي“.

وأضاف المستشار الإعلامي أن ”موضوع الاستقلال تم طرحه على رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي والقادة السياسيين الذين اجتمعوا مع البارزاني في بغداد، حيث كانت الأجواء إيجابية جدًا ولم يكن هناك موقف معارض أو سلبي من الاستقلال“.

وأشار محمود إلى أن“القادة في بغداد طالبوا بوقت أكبر للتحاور بهدف الوصول إلى صيغة مقبولة من الطرفين“، مشددًا في الوقت ذاته على أن ”بغداد متفهمة للمطالب الكردستانية“.

وعن موقف الدول المجاورة من إعلان الاستقلال، أكد محمود على أن ”إيران وتركيا ومعظم دول الجوار لن يكونوا أعداء للدولة الجديدة“، منوهًا إلى أنه ”ربما سيكون إعلان الاستقلال غير مريح للبعض لكنهم لن يكونوا أعداء له“.

وأوضح المستشار أن ”مبادرة البارزاني المتمثلة بالاستقلال قوبلت بقبول الاتحاد الإسلامي والجماعة الإسلامية“، منوهًا إلى أن ”الأهم حاليًا هو تقوية الجبهة الداخلية ضد التدخلات الخارجية“، لافتًا إلى أن ”البارزاني يعمل دومًا من أجل تقوية الجبهة الداخلية لدرء مخاطر التدخلات الخارجية“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك