برلماني إسرائيلي يدعو لعزل البلدات العربية عن القدس

برلماني إسرائيلي يدعو لعزل البلدات العربية عن القدس

المصدر: القدس - إرم نيوز

طالب زعيم جناح المعارضة بالكنيست الإسرائيلي يتسحاق هيرتسوغ ، أمام مؤتمر لجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية ”آيباك“، بعزل البلدات العربية بمدينة القدس، عما يصفها بالعاصمة، من خلال بناء جدار فاصل جديد، ولكنه أشار إلى أن حل الدولتين ينبغي أن يظل في الأذهان.

وحذر هيرتسوغ من أن يأتي اليوم الذي سيكون فيه على الإسرائيليين المفاضلة ما بين الدولة اليهودية أو الديمقراطية، وقال إنه ”يؤمن بأن أي اتفاق سلام فوري بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية سيبوء بالفشل، ولكن ينبغي عدم التخلي عن رؤية حل الدولتين كلية“.

ودعا زعيم جناح المعارضة الإسرائيلية إلى السعي نحو بناء جدار فاصل جديد، يحيط الكتل الاستيطانية، ويفصل البلدات الفلسطينية عما يعتبرها عاصمة إسرائيل، والتركيز على تهدئة حدة التوتر بين الجانبين لفترة قد تمتد لسنوات، وبعد ذلك يمكن البدء في النظر مجددا إلى حل الدولتين.

معارضة للخطة

وردت عضوة الكنيست شيلي يحيموفيتش، الرئيسة السابقة لحزب ”العمل“، بوصف تلك الخطة بـ“العار“، وشنت هجوما حادا ضد ”هيرتسوغ“، وقالت أن ما حدث في قصر الإليزيه يعني أنه ”لا وجود للمعارضة في إسرائيل، وأنه في حال كانت هناك معارضة، فإنها حتما ليست الممثلة حاليا بالكنيست“.

وتابعت أن تنازل ”هيرتسوغ“ العلني عن حل الدولتين أصابها بالصدمة، وأن المعارضة الحقيقية في إسرائيل متوارية عن الأنظار حاليا، وأن موقف ”هيرتسوغ“  الذي أبداه أمام الرئيس الفرنسي ”لا يدع مجالا للشك في أنه حمل معه إلى باريس توجهات نتانياهو وحكومته“.

وتبنى حزب ”العمل“ الإسرائيلي، خطة الفصل بين الفلسطينيين والإسرائيليين، التي طرحها رئيس الحزب هيرتسوغ، مشكلا بذلك ضربة لمعارضي هذه الخطة، وعلى رأسهم الرئيسة السابقة للحزب شيلي يحيموفيتش.

وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو قد أعلن إلغاء مشاركته في مؤتمر ”آيباك“ وذلك بسبب عدم تمكنه من تنسيق موعد للقاء الرئيس الأمريكي باراك أوباما، والذي يقوم بزيارة إلى كوبا في نفس التوقيت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com