صورة للحشد الشعبي تثير السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي

صورة للحشد الشعبي تثير السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي

المصدر: بغداد - إرم نيوز

أثار إعلان ”الحشد الشعبي“ العراقي دخوله موسوعة غينيس للأرقام القياسية بأكبر صورة في العالم، سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وضجت حسابات المغردين بالتعليقات المستهزئة بهذا الإنجاز على اعتبار أن الحشد الشعبي بات يعتبر نفسه دولة أو كياناً رسمياً يمثل الدولة العراقية أو أن ينوب عنها في المحافل الدولية.

وتسابقت وسائل إعلام موالية للحشد على نشر هذ النبأ، مشيدة بهذا الإنجاز الذي نظم الحشد للإعلان عنه مهرجاناً ضخماً على ملعب ”الطفّ“ في محافظة كربلاء.

وتأتي هذه الواقعة وسط جدل سياسي في العراق واتهامات لقادة في الحشد الشعبي بالفساد.

وسخر ناشط عراقي من الصورة متسائلا ”كم كلف إنجاز هذه الصورة؟ .. ومن أين أتى تمويله .. وكم أسرة من النازحين كان سيكفيها هذا المبلغ المهدر“.

وقال النشاط الذي تحدث لـ ”إرم نيوز“ طالبا عدم ذكر اسمه خوفا على سلامته: ”الحشد يكرس نفسه دولة داخل الدولة، بل إنه في أحيان كثيرة يظهر أنه أقوى من الدولة“.

وبلغت مساحة الصورة 7200 متر مربّع، متفوقة على الرقم القياسي المسجل باسم الهند والبالغ 5900 متراً مربعاً بحسب ما أعلن الحشد الشعبي.

وكشفت وسائل إعلام عراقية أن إنجاز الصورة استغرق أسبوعاً كاملاً، وأن فكرتها من وحي رائد الفضاء العراقي فريد لفتة الذي يتولّى رئاسة منظّمة رعاية الطفولة في العراق.

وتسببت الصورة في إثارة غضب وقلق عراقيين من السنة، اعتبروا أن وضع شعار ”الحشد الشعبي“ وسط خريطة العراق يشير إلى رسالة مستترة يوجهها الحشد لأهالي المدن السنية الواقعة في الوسط العراقي، بأنه قادم للسيطرة على مدنهم رغم مساعي تهدئة التوتر الطائفي في البلاد.

وقال كريم النوري الناطق باسم الحشد الشعبي، في تصريحات إعلامية، إن دخول العراق إلى الموسوعة يعد إنجازاً كبيراً يضاف إلى الإنجازات والانتصارات التي حققها الحشد، لافتاً إلى أن الصورة تظهر الحـشد المضحي من اجل كرامة هذا البلد، على حد تعبيره.

NB-161034-635921679973080988

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com