مع استمرار القتال في السودان.. جهود لإنفاذ "إعلان جدة"

مع استمرار القتال في السودان.. جهود لإنفاذ "إعلان جدة"

فيما استمر القتال في العاصمة السودانية الخرطوم ومناطق أخرى، الجمعة، بين الجيش وقوات الدعم السريع، تستمر الجهود من أجل إنفاذ الإعلان الإنساني الموقع بين الطرفين في مدينة جدة، بوساطة سعودية أمريكية.

وأفاد شهود عيان بتحليق طائرات مقاتلة وبسماع دوي اشتباكات وانفجارات في جنوب العاصمة السودانية، كما تواصلت المعارك في مدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور، فيما أعلنت نقابة أطباء السودان ارتفاع حصيلة قتلى الاشتباكات من المدنيين إلى 524.

من جهة أخرى أعلن مجلس الوزراء السوداني، أمس الجمعة، تخصيص مطارات للمساعدات الإنسانية، إنفاذاً للإعلان الذي وقعه طرفا النزاع فجر الجمعة لإنهاء الأزمة في السودان.

مصر رحبت بالتوقيع على "إعلان جدة" بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع، فيما دعت فرنسا إلى "وقف إطلاق نار مستدام" في السودان بعد هذا التوقيع.

بدوره أبدى ممثل الأمم المتحدة الخاص للسودان، فولكر بيرتس، الجمعة، تفاؤله بشأن إمكانية توصل الوسطاء إلى وقف لإطلاق النار في السودان خلال الأيام القليلة المقبلة، وقال إنه تلقى تطمينات من أحد الطرفين بأنهما سيواصلان التفاوض في السعودية.

وقال للصحفيين في جنيف: "أعتقد أن أهم عنصر في هذا التفاهم، الذي تم توقيعه الليلة الماضية، هو التزام الطرفين بمواصلة محادثاتهما"، مضيفا أنه تحدث لأحد الطرفين هذا الصباح.

أخبار ذات صلة
السودان.. ما الخطوات التالية لـ"إعلان جدة"؟

من جانبها، رحبت مصر بالتوقيع على "إعلان جدة" بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع، فيما دعت فرنسا إلى "وقف إطلاق نار مستدام" في السودان بعد هذا التوقيع.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com