أخبار

مقتل عنصرَي أمن عراقيين بهجوم لداعش في كركوك
تاريخ النشر: 30 يناير 2020 7:30 GMT
تاريخ التحديث: 30 يناير 2020 7:35 GMT

مقتل عنصرَي أمن عراقيين بهجوم لداعش في كركوك

قال مصدر أمني عراقي اليوم، الخميس، إن عنصري أمن قتلا بهجوم شنه عناصر من تنظيم داعش المتشدد واستهدف حاجزا أمنيا في محافظة كركوك شمالي البلاد. وأضاف النقيب في شرطة كركوك، حامد العبيدي، للأناضول، أن "مسلحين من داعش هاجموا في ساعة متاخرة من ليلة الخميس حاجزا أمنيا في أطراف قضاء داقوق جنوبي كركوك؛ ما أوقع قتيلين بصفوف قوات الأمن". واغتيل مطلع الشهر الجاري 6 مدنيين عراقيين بكمين لمسلحي تنظيم "داعش" على الطريق الرابط بين محافظتي صلاح الدين وكركوك شمالي البلاد. والشهر الماضي، أقدم عناصر من تنظيم "داعش" الإرهابي، على قتل 3 مدنيين في محافظة كركوك شمالي البلاد، بعد ساعات من اختطافهم،

+A -A
المصدر: الأناضول

قال مصدر أمني عراقي اليوم، الخميس، إن عنصري أمن قتلا بهجوم شنه عناصر من تنظيم داعش المتشدد واستهدف حاجزا أمنيا في محافظة كركوك شمالي البلاد.

وأضاف النقيب في شرطة كركوك، حامد العبيدي، للأناضول، أن ”مسلحين من داعش هاجموا في ساعة متاخرة من ليلة الخميس حاجزا أمنيا في أطراف قضاء داقوق جنوبي كركوك؛ ما أوقع قتيلين بصفوف قوات الأمن“.

واغتيل مطلع الشهر الجاري 6 مدنيين عراقيين بكمين لمسلحي تنظيم ”داعش“ على الطريق الرابط بين محافظتي صلاح الدين وكركوك شمالي البلاد.

والشهر الماضي، أقدم عناصر من تنظيم ”داعش“ الإرهابي، على قتل 3 مدنيين في محافظة كركوك شمالي البلاد، بعد ساعات من اختطافهم، وفقا لمصدر أمني.

وخلال الأسابيع الأخيرة، زادت وتيرة هجمات مسلحين يشتبه في انتمائهم إلى ”داعش“، خاصة في المنطقة الوعرة بين محافظات كركوك وصلاح الدين وديالى، المعروفة باسم ”مثلث الموت“.

وعام 2017، أعلن العراق تحقيق النصر على ”داعش“ باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد، اجتاحها التنظيم صيف 2014.

لكن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق، ويشن هجمات بين فترات متباينة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك