”فتح“: مصرون على إنهاء ”حقبة الانقلاب“.. ولا انتخابات دون القدس الشرقية – إرم نيوز‬‎

”فتح“: مصرون على إنهاء ”حقبة الانقلاب“.. ولا انتخابات دون القدس الشرقية

”فتح“: مصرون على إنهاء ”حقبة الانقلاب“.. ولا انتخابات دون القدس الشرقية

المصدر: رام الله - إرم نيوز

قال عضو المجلس الثوري لحركة ”فتح“ والمتحدث باسمها، إياد نصر، يوم الثلاثاء، إن القيادة الفلسطينية مصرة على إنهاء ما وصفها بـ“حقبة الانقلاب“، وإعادة الوحدة على أسس ديمقراطية حقيقية، لذلك أعطت الموافقة فورا وبلا تردد على إجراء الانتخابات.

وشدد المتحدث باسم فتح على أن ”إجراء الانتخابات أمر ضروري للغاية إيمانا من الحركة بالديمقراطية قولا وعملا، لخدمة القضية الفلسطينية، ومشروع التحرر من الاحتلال، ورفضا للفكر الإقصائي“.

وأكد أن ”تكريس الديمقراطية في الحياة السياسية الفلسطينية، وإنهاء الخلافات الداخلية، لن يكون على حساب مدينة القدس عاصمة دولة فلسطين ومقدساتها وهويتها“.

وأكد نصر ”رفض فتح الدعوات المنادية بإصدار المرسوم الرئاسي لتحديد موعد الانتخابات، قبل الحصول على ضمانات حقيقية لشمولها مدينة القدس المحتلة، باعتبار ذلك تفريطا بالعاصمة الأبدية لدولة فلسطين“.

 وأشار إلى أن ”إجراء الانتخابات تصويتا وترشحا داخل القدس الشرقية، يعد أمرا غير قابل للمساومة أو التفاوض“، مشددا على أنه ”لا انتخابات دون القدس، وأن فتح ستتصدى لكل المحاولات الرامية لتجاوز العاصمة المحتلة“.

من جهته، قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صالح رأفت، يوم الثلاثاء، إن ”موقف القيادة واللجنة التنفيذية والشعب الفلسطيني، يؤكد ضرورة إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في غزة والقدس“.

وقال في تصريح إذاعي إن ”الحكومة الإسرائيلية لم تعط جوابا واضحا، ولن تعطي جوابا قبيل إجراء الانتخابات في آذار/ مارس المقبل، وتشكيل الحكومة الإسرائيلية“، مؤكدا أن ”الانتخابات مرهونة بالسماح لنا بإجراء الانتخابات في القدس، كما حصل في أعوام 1996 و2005، و2006“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com