محلل عسكري: إسرائيل تواجه جيلا جديدا مقاوما من الشبان الفلسطينيين

محلل عسكري: إسرائيل تواجه جيلا جديدا مقاوما من الشبان الفلسطينيين

الخطر الأكبر الذي يواجه إسرائيل اليوم منذ 15 عاما، قادم من الساحة الفلسطينية، مع تغير لافت في شخصية الشبان الفلسطينيين.
ألون بن ديفيد

قال محلل عسكري إسرائيلي، إن مناطق في الضفة الغربية شهدت مؤخرا تغييرا جوهريا لم تشهده إسرائيل منذ الانتفاضة الثانية عام 2000.

وأشار محلل الشؤون العسكرية في القناة 13 العبرية، ألون بن دافيد، إلى أن "الجيش الإسرائيلي يواجه يوميا عشرات أو مئات الفلسطينيين في الضفة الغربية، الذين لديهم استعداد غير عادي للموت".

ورأى بن دافيد، أن "الخطر الأكبر الذي يواجه إسرائيل اليوم منذ 15عاما، قادم من الساحة الفلسطينية، مع تغير لافت في شخصيتهم، حيث يقضي الشبان أوقاتا طويلة أمام مواقع التواصل الاجتماعي ويصورون أنفسهم قبل الذهاب لتنفيذ الهجمات ضد الإسرائيليين، وينشرون التسجيلات على تطبيقي "تيك توك" و"تلغرام"، كي يصبحوا مؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي".

وأضاف "وبالتالي نرى شابا يأتي إلى نافية يعقوب (أحد الأحياء اليهودية في القدس) مساء الجمعة، ويقتل 7 أشخاص، ويصعد إلى سيارة ويأمل في العودة إلى المنزل".

وأكد بن دافيد أنه "من الصعب تحديد أولئك الذين يحتمل أن ينفذوا هجمات من بين مئات الآلاف من الشبان الفلسطينيين، الذين يعبرون عن كراهيتهم لإسرائيل، ومعرفة من سيحول هذه الكراهية إلى عمل حقيقي بينهم".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com