أخبار

الاحتلال يعتزم بناء جدار أمني جديد شمالي قطاع غزة
تاريخ النشر: 12 أغسطس 2019 22:28 GMT
تاريخ التحديث: 13 أغسطس 2019 5:41 GMT

الاحتلال يعتزم بناء جدار أمني جديد شمالي قطاع غزة

كشفت وسائل إعلام عبرية النقاب عن مشروع إسرائيلي جديد لتأمين مستوطنات غلاف غزة، يتمثل في بناء جدار عازل مواز للجدار الذكي الذي تشيده إسرائيل حول قطاع غزة بالكامل منذ عامين. وحسب تقرير "قناة 12" الإخبارية، فقد استخلص الجيش الإسرائيلي دروسًا من التوترات التي شهدتها الفترة الأخيرة، ولا سيما محاولات التسلل من جانب مقاومين فلسطينيين، ومن ثم توصل إلى قرار بضرورة إنشاء جدار آخر، يحول دون إمكانية وصول المقاومين الفلسطينين إلى مستوطنات غلاف غزة، حال نجحوا في اجتياز العائق الأول. ويبلغ ارتفاع الجدار الجديد 6 أمتار، ويمتد 9 كيلومترات، ويقع شمال قطاع غزة بمحاذاة الطريق السريع رقم (34) بين مستوطنة "ياد

+A -A
المصدر: ربيع يحيى- إرم نيوز

كشفت وسائل إعلام عبرية النقاب عن مشروع إسرائيلي جديد لتأمين مستوطنات غلاف غزة، يتمثل في بناء جدار عازل مواز للجدار الذكي الذي تشيده إسرائيل حول قطاع غزة بالكامل منذ عامين.

وحسب تقرير ”قناة 12“ الإخبارية، فقد استخلص الجيش الإسرائيلي دروسًا من التوترات التي شهدتها الفترة الأخيرة، ولا سيما محاولات التسلل من جانب مقاومين فلسطينيين، ومن ثم توصل إلى قرار بضرورة إنشاء جدار آخر، يحول دون إمكانية وصول المقاومين الفلسطينين إلى مستوطنات غلاف غزة، حال نجحوا في اجتياز العائق الأول.

ويبلغ ارتفاع الجدار الجديد 6 أمتار، ويمتد 9 كيلومترات، ويقع شمال قطاع غزة بمحاذاة الطريق السريع رقم (34) بين مستوطنة ”ياد مردخاي“ الواقعة على بعد 10 كيلومترات جنوبي عسقلان، وبين مستوطنة ”ناحال عوز“، جنوب غرب صحراء النقب، وعلى مقربة من مستوطنة ”سديروت“.

وأجرى الجيش الإسرائيلي مداولات في هذا الصدد، وخلص إلى أن بناء مثل هذا الجدار، والذي يمثل الطبقة الدفاعية الثانية أمام ما يقول إنها محاولات التسلل، سيوفر استجابة في حال نجحت عناصر مقاومة في التسلل عبر السياج الأمني.

وطبقًا لما أوردته ”قناة 12“ فإن الجدار الذي تقول إنه عازل للصوت أيضًا، سيكلف عشرات الملايين من الشواكل (الدولار الأمريكي يساوي 3.48 شيكل إسرائيلي)، مضيفة أن المداولات عقدت بمشاركة وزارة المواصلات ووزارة الدفاع ومكتب رئيس الوزراء، وأن ثمة مساعي حاليًّا لحشد الموازنة اللازمة لبدء أعمال البناء.

وأضافت أن قرار بناء هذا الجدار جاء بعد أن طلب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو من الجيش ووزارة الدفاع، خلال موجة التصعيد الأخيرة، وضع حد لعمليات التسلل، وإيجاد حلول لهذه الظاهرة التي قد تتفاقم، ولا سيما وأن هناك مستوطنات لا تحظى بالحماية الكافية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك