العراق يغلق معبرًا حدوديًا مع إيران بسبب تهريب المخدرات – إرم نيوز‬‎

العراق يغلق معبرًا حدوديًا مع إيران بسبب تهريب المخدرات

العراق يغلق معبرًا حدوديًا مع إيران بسبب تهريب المخدرات

المصدر: محمد عبدالجبار – إرم نيوز

أصدرت الحكومة العراقية، أمرًا بإغلاق معبر مندلي الحدودي مع إيران، وتحويل موظفيه إلى معبر سفوان، وذلك بسبب سيطرة الميليشيات المقربة من إيران على المعبر، وجعله ممرًا لعبور المواد الممنوعة والمخالفة، وفق ما كشفت مصادر مطلعة.

وقالت المصادر لـ“إرم نيوز“، إنه ”خلال الفترة الماضية، كشفت الجهات الحكومة العراقية المختصة، عن دخول أنواع من المخدرات الإيرانية خلال هذا المعبر، بالتعامل مع الميليشيات المسلحة التي تفرض سيطرتها عليه منذ سنين“.

وأضافت المصادر أن ”جهات سياسية، لديها ارتباط وتنسيق مع الميليشيات المسلحة، تضغط على الحكومة العراقية، من أجل إعادة افتتاح المعبر من جديد، لكن بغداد ترفض العدول عن هذا القرار“.

وكانت الحكومة العراقية أعادت افتتاح المعبر في العام 2015، بعد 35 عامًا على إغلاقه بين العراق وإيران، وبكلفة تأهيل بلغت 12 مليار دينار عراقي من ميزانية محافظة ديالى لتنمية الأقاليم.

وحسب كتاب رسمي صادر عن مكتب رئيس الوزراء العراقي، فإن إغلاق المعبر يأتي على خلفية وجود خروقات.

من جانبه قال مدير ناحية مندلي مازن الخزاعي، في تصريحات صحفية إن ”العشرات من العمال وأصحاب الشاحنات خرجوا بتظاهرة سلمية هذا اليوم قرب معبر سومار- مندلي الحدودي مع إيران، منددين بقرار إغلاقه“، مؤكدًا على أن ”التظاهرة سلمية ورفعت شعار إعادة فتح المعبر الذي تسبب إغلاقه بقطع أرزاقهم“.

 فيما يواجه مسؤولو المعابر الحدودية بين العراق وإيران، ضغوطات من قبل ميليشيات مسلحة، وجهات متنفذة لإدخال بضائع وسلع فاسدة، فيما يعلن المسؤولون غالبًا عن ضبط تلك الشحنات وإعادتها إلى الدول القادمة منها وأغلبها من إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com