أخبار

سفير واشنطن ببغداد: قواتنا في العراق ليست لمهاجمة إيران
تاريخ النشر: 04 أغسطس 2019 18:56 GMT
تاريخ التحديث: 04 أغسطس 2019 18:57 GMT

سفير واشنطن ببغداد: قواتنا في العراق ليست لمهاجمة إيران

أكد ماثيو تولر سفير واشنطن ببغداد الأحد، أن القوات الأمريكية في العراق "لن تُستخدم للقيام بأي نشاط للهجوم على دول الجوار"، في إشارة إلى إيران. وقال تولر، خلال

+A -A
المصدر: الأناضول

أكد ماثيو تولر سفير واشنطن ببغداد الأحد، أن القوات الأمريكية في العراق ”لن تُستخدم للقيام بأي نشاط للهجوم على دول الجوار“، في إشارة إلى إيران.

وقال تولر، خلال مؤتمر صحفي ببغداد، إن ”العلاقات الموجودة بين العراق وإيران يجب أن تكون مبنية على احترام سيادة العراق ولدينا قنوات تواصل مباشرة مع إيران وليس بالضرورة أن نقوم بالبحث عن قنوات جديدة في هذا الوقت“.

وشدد السفير الأمريكي على أن ”تواجد قوات بلاده جاء بناء على طلب الحكومة العراقية.. دائمًا نسمع من القادة العراقيين أن علينا البقاء لتقوية قدرات القوات العراقية وضمان عدم عودة داعش“.

وأوضح أن بلاده ”تبحث عن حل سياسي لإنهاء التوترات مع إيران  وأنا كسفير لأمريكا في العراق تركيزي سيكون على توطيد العلاقة ما بين واشنطن وبغداد“.

وفيما يتعلق بالشخصيات التي وضعتها واشنطن على لائحة العقوبات، قال تولر، إن ”أفعال المدرجة أسماؤهم في العقوبات الأمريكية تهدد أمن المنطقة، نحن نحتاج إلى عراق قوي ذي سيادة، فعندما نرى جهات تعمل على إضعاف السيادة العراقية هذا سيكون مقلقًا لنا“.

وأضاف: ”نحن لا نعتذر ولا نتراجع عن الأسماء التي أدرجت ولا نسمح لهم بدخول الولايات المتحدة“، في إشارة إلى الأسماء العراقية التي وضعت على قائمة الإرهاب وأغلبهم مقربون من إيران.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك