اشتية يضع شرطًا أمام حماس قبل توجه حكومته إلى غزة

اشتية يضع شرطًا أمام حماس قبل توجه حكومته إلى غزة

المصدر: غزة - إرم نيوز 

قال رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، مساء اليوم الثلاثاء، إن توجه حكومته إلى قطاع غزة مشروطٌ بموافقة حماس على كافة الاتفاقيات الموقعة بينها وبين فتح، وتنفيذها على أرض الواقع.

وأضاف اشتية في تصريحات صحفية: ”حريصون على إتمام المصالحة ومستعدون للذهاب غدًا إلى غزة إذا وافقت ”حماس“ على استكمال جهود المصالحة من حيث توقفت العام الماضي، وإذا لم نصل لهذا التوافق مستعدون للذهاب إلى الانتخابات وفق ما أعلنه الرئيس محمود عباس“ بحسب الوكالة الوطنية للإعلام.

وحول الوضع المالي للسلطة الفلسطينية، تابع اشتية بأن ”إسرائيل“ تخوض حربًا مالية ضد السلطة الفلسطينية من خلال اقتطاع ما يتم دفعه لأسر الشهداء والأسرى من الأموال التي تجبيها بسبب سيطرتها على الحدود، مؤكدًا ”لكن ذلك لن يحيدنا عن التزامنا ووفائنا لهم“.

وأكد اشتية أن ”الولايات المتحدة تتبع منهجية ابتزاز لدفع الفلسطيني إلى قبول ما لا يلبي الحد الأدنى من حقوقه، وورشة المنامة ما هي إلا رشوة اقتصادية، لكننا لا نبحث عن حياة رفاهية تحت الاحتلال“.

وأشار اشتية إلى أن المطالب الفلسطينية بسيطة ومعروفة للجميع، وهي إنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية على حدود عام 1967، مع القدس عاصمة لها وحق العودة للاجئين.