مجلس الأمن يفشل في إصدار بيان بشأن قصف مركز للمهاجرين في ليبيا

مجلس الأمن يفشل في إصدار بيان بشأن قصف مركز للمهاجرين في ليبيا

المصدر: الأناضول

فشل مجلس الأمن الدولي، الأربعاء، في إصدار بيان بشأن القصف الذي استهدف مركز احتجاز مهاجرين في تاجوراء شرقي العاصمة الليبية، طرابلس.

جاء ذلك على لسان رئيس مجلس الأمن السفير غوستافو ميزا – كوادرو، في تصريحات أدلى بها عقب انتهاء جلسة مشاورات طارئة مغلقة لمجلس الأمن استمرت أكثر من ساعتين لمناقشة القصف الجوي الذي أودى الثلاثاء، بحياة عشرات المهاجرين.

وقال كوادرو: ”لم نتمكن من إصدار بيان أو نقاط صحفية، وسنواصل النظر في الملف الليبي، وهناك جلسة مجدولة سلفًا للمجلس بشأن ليبيا ستعقد يوم 29 يوليو/ تموز الجاري، وإذا استدعت الظروف فقد نعقد جلسة أخرى قبل ذلك الموعد“.

وردًا على أسئلة الصحفيين بشان الدولة أو الدول التي اعترضت على إصدار بيان، قال رئيس المجلس: ”لا أريد التحدث عن ذلك، فجميع الأعضاء أدانوا خلال الجلسة الهجوم“.

وحول دعوة أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى ضرورة إجراء تحقيق مستقل لتحديد المسؤولين عن الهجوم، اكتفى رئيس المجلس بقوله: ”جميعنا يدعم البيان القوي الذي قاله الأمين العام بضرورة تطبيق مبدأ المحاسبة“.

من جانب آخر، قال دبلوماسيون غربيون شاركوا في الجلسة إن وفد الولايات المتحدة الأمريكية اعترض على صياغة مشروع بيان خلال جلسة المشاورات المغلقة.

وأوضح الدبلوماسيون، الذين تحدثوا شريطة عدم الكشف عن هوياتهم، إن مشروع البيان تضمن إدانة قوية للقصف الجوي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com