حركة حماس تتوعد إسرائيل: تطبيق التفاهمات أو استخدام ”الوسائل الخشنة“

حركة حماس تتوعد إسرائيل: تطبيق التفاهمات أو استخدام ”الوسائل الخشنة“

المصدر: غزة - إرم نيوز

توعدت حركة حماس، اليوم الجمعة، الاحتلال الإسرائيلي بالعودة إلى الوسائل الخشنة والتي تتمثل في ”الإرباك الليلي والبالونات الحارقة“، في حال تلكأ في تطبيق تفاهمات التهدئة الموقعة بين الحركة والاحتلال بوساطة مصرية وأممية.

وأكد عضو المكتب السياسي للحركة فتحي حماد ”أنه لا يمكن للشعب الفلسطيني أن يموت ببطء كما حصل في بعض الدول“، مضيفًا: إذا لم تطبق التفاهمات لدينا من الوسائل الخشنة في جعبتنا ويدنا على الزناد فيها، لتنطلق في أي لحظة لنجبر الاحتلال على تطبيق الاتفاقيات والتفاهمات.

وقال حماد في تصريحات صحفية، الجمعة: ”عندما حاولنا الانتقال خلال يوم من الوسائل الناعمة للخشنة، عاد الاحتلال ليرسل وسطاءه لوعدنا بتطبيق التفاهمات“، مشيرًا إلى أن ”هناك بداية تحرك لكن هذا الأمر محل اختبار“.

وأضاف حماد :“ إذا تم تطبيق بعض التفاهمات على مستوى البحر وتوفير السيولة المادية للمشاريع قد يكون هناك تطبيق للتفاهمات، مضيفًا أنه من حق الشعب الفلسطيني استخدام كل مظاهر القوة ضد الاحتلال الإسرائيلي ”.

وكانت مصادر عبرية أكدت توصل حركة حماس وإسرائيل إلى اتفاق تهدئة ميداني، يقضي بإدخال إسرائيل وقود محطة الكهرباء وتوسيع مساحة الصيد وإعادة القوارب المحتجزة لدى إسرائيل، مقابل وقف إطلاق البالونات الحارقة تجاه المستوطنات الإسرائيلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com