إثر تهديده بقتل الصدر.. القضاء العراقي يلاحق الناشط ”أبو أسد الياسري“

إثر تهديده بقتل الصدر.. القضاء العراقي يلاحق الناشط ”أبو أسد الياسري“

المصدر: بغداد-إرم نيوز  

تفاعلت قضية التهديد بالقتل الذي أطلقه الناشط أبو أسد الياسري ضد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، إذ أصدر القضاء العراقي، اليوم الأحد، مذكرة قبض بحق الياسري.

وأبو أسد الياسري شخصية تنشط على مواقع التواصل الاجتماعي، ويقال إنه من المنتمين لائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي، لكن الأخير نفى في بيان تلك العلاقة.

وجاء في مذكرة قبض أصدرها القضاء العراقي ونشرتها وسائل إعلام محلية:“إلى أعضاء الضبط القضائي، وأفراد الشرطة كافة، أنتم مأذونون بالقبض على المدعو نوفل عبدالمحسن خلف الياسري وإحضاره أمامنا“.

وأطلق الياسري مطلع الشهر الجاري، سلسلة تدوينات مسيئة لمقتدى الصدر، تضمنت تهديدًا بالقتل، فيما أعلن تحالف ”سائرون“ الذي يتزعمه الصدر رفع دعوى قضائية ضده بتهمة التحريض على القتل.

وإثر ذلك، تعرّض منزل الياسري شرق بغداد إلى هجوم مسلح، فيما طالبت عائلته الصدر بالتدخل وحل الإشكال، والعفو عن ابنهم.

وقالت عائلة الياسري في بيان:“نناشد السيد مقتدى الصدر بالتدخل لحل أزمة التدوينات المسيئة بحقه والتي نشرها الياسري على الفيسبوك“.

وأكدت، أن“ولدها قد أخطأ، وعلى الصدر الصفح عنه، وإصدار بيان أو رسالة تحقن دماءه ودماء أهله“.

وقرر الصدر العفو عن الياسري بشرط أن يزوره في النجف، ويقابله وجهًا لوجه.

وقال الصدر عبر صفحة ”محمد صالح العراقي“ التابعة له:“إذا تحقق الشرط فلا يحق لأحد التعدي عليه، حتى بالمنشورات فضلًا عن غيرها، وكفوا عن تهديده بالقتل فهذا ليس من شيمتنا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com