إشتية يوجه رسالة للفلسطينيين حول الأزمة المالية ويحمّل إسرائيل المسؤولية – إرم نيوز‬‎

إشتية يوجه رسالة للفلسطينيين حول الأزمة المالية ويحمّل إسرائيل المسؤولية

إشتية يوجه رسالة للفلسطينيين حول الأزمة المالية ويحمّل إسرائيل المسؤولية

المصدر: رام الله - إرم نيوز

وجّه رئيس الوزراء الفلسطيني محمد إشتية، مساء اليوم الخميس، رسالة للفلسطينيين حول الأزمة المالية التي تعصف بمؤسسات السلطة الفلسطينية، حيثُ حمّل إسرائيل مسؤولية الأزمة، ودعا المجتمع الدولي للتدخل.

وقال في رسالة مصورة: ”دون أدنى شك نحن في أزمة مالية، والمتسبب الرئيس فيها الجانب الإسرائيلي، الذي حاول أن يقتطع الأموال التي نصرفها لأسر الأسرى وعائلات الشهداء“.

وأضاف إشتية:“رفضنا تحويل تلك الأموال لأنها منقوصة ونحن نريدها كاملة“، مؤكدًا أن الرئيس محمود عباس توجه إلى القمة العربية والإسلامية، التي طالب فيها بتفعيل شبكة الأمان المالي العربية.

وأوضح أنه تم التوجه للمجتمع الدولي بهدف إلزام إسرائيل ووضعها أمام مسؤولياتها، خاصة في ظل إجراءاتها المخالفة لاتفاقيات باريس الاقتصادية، مشيرًا إلى أن الحكومة اضطرت إلى الاقتراض من البنوك خلال الأشهر الماضية، كما أنها ستستمر في ذلك.

وتابع اشتية قائلًا:“هذا الضغط المالي جزء من حرب مالية تشنها علينا إسرائيل من أجل دفعنا للاستسلام والهزيمة والقبول بـ(صفقة القرن)“، مؤكدًا أن ”العاملين في الأراضي الفلسطينية، والفصائل ملتفون خلف موقف الرئيس عباس الرافض لـ(صفقة القرن)“.

وتعيش السلطة الفلسطينية أزمة مالية ”خانقة“، جرّاء اقتطاع إسرائيل لأموال العائدات والضرائب، المجموعة من المعابر، التي تديرها لصالح السلطة، بزعم أن الأخيرة تصرفها كرواتب لعائلات الشهداء والأسرى، فيما ترفض السلطة الفلسطينية استلامها منقوصة.

واتخذت الإدارة الأمريكية العديد من الإجراءات العقابية، التي استهدفت مؤسسات السلطة، تمثلت في وقف الدعم بالإضافة لقطع الأموال عن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ”الأونروا“، ما تسبب بأزمة مالية حادة في أوساط المجتمع الفلسطيني ومؤسساته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com