قيادي فلسطيني: إسرائيل تماطل بتنفيذ الجداول الزمنية للتهدئة 

قيادي فلسطيني: إسرائيل تماطل بتنفيذ الجداول الزمنية للتهدئة 

المصدر: غزة - إرم نيوز 

أكد عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، عضو الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، محمود خلف، على أن إسرائيل تُماطل في تنفيذ الجداول الزمنية المتفق عليها، برعاية مصرية ودولية للتهدئة في قطاع غزة.

وقال خلف، لـ“إرم نيوز“، إن ”المماطلة الإسرائيلية لتفاهمات التهدئة لا تزال قائمة، وإنه لا جديد فيما يتعلق بتطبيق الجداول الزمنية للتهدئة“، مضيفا أن ”إسرائيل لم تبق على جداول زمنية أو أي تفاهمات وكل ما تقوم به محاولات لكسب الوقت وتمرير مسابقة الأغنية الأوروبية وتشكيل الحكومة الإسرائيلية“.

وأفاد القيادي بأن ”إسرائيل معنية بوضع هادئ على جبهة قطاع غزة، بالتالي فإنه تُماطل بتفاهمات التهدئة من خلال عدم الالتزام بتنفيذ القضايا المطلوبة والمطروحة عليهم“، مبينا أن ”المطلوب دور مصري لمتابعة الأمور وتفعيلها باتجاه إلزام الاحتلال الإسرائيلي بتنفيذ كل القضايا التي جرى التعهد فيها“.

وشدد خلف على أن ”الفصائل الفلسطينية تتابع تنصل الاحتلال من تطبيق التفاهمات وتتواصل مع الجهات المختصة“، موضحًا ”سنعطي فرصة للدور المصري وإذا استمرت المماطلة سيكون هناك نقاش داخل الهيئة العليا لمسيرات العودة وهي التي ستقرر“.

يذكر أن الفصائل الفلسطينية توصلت إلى تفاهمات جديدة فيما يتعلق بالتهدئة في غزة مع إسرائيل برعاية مصرية والأمم المتحدة، فيما لم تلتزم إسرائيل بتنفيذ تلك التفاهمات.

وفي وقت سابق أعلنت حركة حماس عن جداول زمنية لتطبيق تفاهمات التهدئة مع إسرائيل، مشيرةً إلى أن الجداول تتضمن رفع الحصار عن القطاع وإدخال البضائع ومشاريع تنمية وبنى تحتية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com