حماس: إسرائيل طلبت التهدئة بعد توسيع رقعة قصفنا

حماس: إسرائيل طلبت التهدئة بعد توسيع رقعة قصفنا

المصدر: غزة - إرم نيوز

قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية، إن إسرائيل طلبت التهدئة خلال التصعيد الأخير، بعد أن وسعت الفصائل الفلسطينة دائرة الاستهداف.

وأضاف الحية في لقاء متلفز على فضائية الأقصى التابعة لحماس: ”عندما وصل رد المقاومة إلى 40 كلم، بدأ العدو يتراجع ويضغط على الوسطاء للوصول إلى تفاهمات مع المقاومة“.

وتابع أن إسرائيل ”طلبت من الوسيط المصري التدخل للتهدئة؛ لأنها شعرت بمدى الخسائر التي لحقت بها“.

وأشار إلى أنه ”من الواضح أن الاحتلال كان يسعى للتصعيد وتوسيع رقعة العدوان وقمنا بكبح جماحه لحماية شعبنا“.

واعتبر أن ”عدوان الاحتلال الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة جاء وفق سلسلة خطوات من قبله، أولاها تلكؤه في تنفيذ ما تم الاتفاق عليه بواسطة الوسيط المصري“.

وشهد قطاع غزة مطلع الأسبوع الجاري، تصعيدًا عسكريًّا، إذ شن الجيش الإسرائيلي غارات جوية ومدفعية عنيفة على أهداف متفرقة في القطاع، فيما أطلقت الفصائل الفلسطينية رشقات من الصواريخ تجاه جنوبي إسرائيل.

وأسفرت الغارات الإسرائيلية عن استشهاد 27 فلسطينيًّا، وإصابة 154 مواطنًا، حسب وزارة الصحة بالقطاع.

وعلى الجانب الآخر، قُتل 4 إسرائيليين، وأصيب 130 على الأقل معظمهم بالصدمة، جراء الصواريخ الفلسطينية التي أطلقت من قطاع غزة، حسب الإعلام العبري.

وفجر الاثنين، تم الإعلان عن التوصل لوقف إطلاق نار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة