الحكومة العراقية تعلق على ”إساءة“ شيخ قبلي كويتي لنساء البلاد ‎

الحكومة العراقية تعلق على ”إساءة“ شيخ قبلي كويتي لنساء البلاد ‎

المصدر: الأناضول

أعلنت بغداد، يوم الخميس، أنها تتابع ”باهتمام بالغ ما تم تناوله في الإعلام من كلام يسيء للمرأة العراقية“، مشيرة إلى أن ”الجانب الكويتي قدم اعتذارًا“.

جاء ذلك في بيان للمتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية، أحمد الصحاف، على خلفية ما تلفّظ به أحد رجال القبائل الكويتيّة من كلام عن المرأة العراقيّة، وهو ما اعتبره البعض ”إساءة“.

وأنزل عشرات المحتجين، الأربعاء، علم الكويت من أمام مبنى قنصليتها في مدينة البصرة، جنوبي العراق؛ للمطالبة باعتذار كويتي رسمي عما قالوا إنها ”إساءة“ وجهها شيخ قبيلة العوازم الكويتية، فلاح بن جامع العارفي لنساء البصرة.

فيما قدم العارفي، في كلمة متلفزة الخميس بثها إعلام كويتي، اعتذارًا، قال فيه : ”أقدم اعتذاري للشعب العراقي ولأهالي محافظة البصرة الأعزاء عن زلة لسان بشأن أهالي المحافظة“.

وكان العارفي قد قال خلال تجمع شعبي الثلاثاء: ”ليس لدينا راقصات، وإنما الراقصات قدمن من البصرة“، بحسب فيديو متداول في وسائل إعلام.

وفي أحدث تطور رسمي، قال الصحاف في بيانه يوم الخميس إنه ”ينبغي أن تتقارب شعوبنا أكثر في هذا الظرف الحسّاس، وعلينا الابتعاد عن مسببات التفرقة، والأحقاد“.

وأضاف أن ”الوزارة تتابع باهتمام بالغ ما تناولته وسائل الإعلام من كلام يسيء للمرأة العراقية، وفعلنا الدبلوماسي مستمر مع الجانب الكويتي“.

وأشار الصحاف، إلى أن ”الجانب الكويتي قدم اعتذاره للشعب العراقي“، في إشارة لاعتذار العارفي.

من جانبهم، علّق مئات الناشطين من أهالي البصرة في مواقع التواصل الاجتماعي على اعتذار الشيخ العارفي بـ“القبول“، وأكدوا أن العراق وأهل البصرة لا يسعون إلى التصعيد مع الكويت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة