نتنياهو: احتلال قطاع غزة على الطاولة وسأدفع الثمن السياسي – إرم نيوز‬‎

نتنياهو: احتلال قطاع غزة على الطاولة وسأدفع الثمن السياسي

نتنياهو: احتلال قطاع غزة على الطاولة وسأدفع الثمن السياسي

المصدر: إرم نيوز

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الخميس، إن جميع الخيارات بالنسبة لقطاع غزة لا تزال على الطاولة، لا سيما إعادة احتلاله.

وأضاف في تصريح نقلته قناة ”مكان“ العبرية، أنه ”مع ذلك فإن الخيار العسكري هو آخر ملجأ“، وأنه ”على استعداد لدفع الثمن السياسي في حال تم استخدام القوة عند الضرورة“.

وبرر نتنياهو عدم إسقاط حكومة ”حماس“ خلال سيطرتها على قطاع غزة، بأنه لم يجد زعيمًا عربيًا أعرب عن استعداده لإدارة دفة الأمور في القطاع في حال استعادة السيطرة عليه.

وشدد على أنه لا يمكن لإسرائيل اليوم أن تتحمل المسؤولية عن مليوني فلسطيني يعيشون في قطاع غزة، إضافة إلى ما تتحمله في مختلف المناطق الأخرى.

وتأتي هذه المواقف من نتنياهو في خضم صراع يقوده للبقاء على قمة هرم الحكم في إسرائيل، مقابل تحالف من الجنرالات تحت مسمى ”كاحول لافان“ أو ”أزرق أبيض“ يقوده رئيس الأركان السابق بيني غانتس.

ويصارع نتنياهو أيضًا العديد من قضايا الفساد التي تحيط به وبعائلته، وكان آخرها ما كشف عنه تقرير أمريكي أفاد بأن نتنياهو كان صاحب أسهم في شركة ”سيدريفت“ بملكية قريب عائلته، رجل الأعمال ناتان ميليكوفسكي، خلال الفترة التي كانت تبيع هذه الشركة فيها أقطابًا كهربائية لشركة ثانية هي أيضًا بملكية ميليكوفسكي.

وجاء في التقرير أن الشركة الأخرى التي أطلق عليها ”سي جي ألكترودس“ قامت ببيع هذه الأقطاب لليبيا، وأن هذه الصفقات التي قدرت بملايين الدولارات نفذت بين عامي 2007 و 2008 وشكلت على ما يبدو انتهاكًا للعقوبات التي فرضتها الإدارة الأمريكية على ليبيا آنذاك.

وأشار التقرير إلى أن وزارة التجارة في واشنطن غرّمت شركة ”سي جي الكترودس“ ربع مليون دولار، بعد أن كشفت هذه الصفقات.

وعقب ميليكوفسكي على هذا الخبر قائلًا إن رئيس الوزراء لم يكن على علم بالصفقات التي أبرمت مع ليبيا، في حين قال الناطق بلسان نتنياهو إن رئيس الوزراء لم يكن مستثمرًا مركزيًا في الشركة، ولم تكن له علاقة بإدارتها أو نشاطاتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com