ليبيا توافق على تسليم شقيق ”انتحاري مانشستر“ هاشم العبيدي لبريطانيا (صور)

ليبيا توافق على تسليم شقيق ”انتحاري مانشستر“ هاشم العبيدي لبريطانيا (صور)

المصدر: تونس- إرم نيوز

كشفت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، اليوم الأحد، أنّ السلطات الليبية وافقت على تسليم هاشم العبيدي، شقيق ”انتحاري مانشستر“، سليمان عبيدي، الذي فجّر نفسه في حفل فني العام الماضي، إلى المملكة المتحدة.

وحسب الصحيفة، فإن الوكالة البريطانية لمكافحة الجريمة، وافقت على تدريب القوات الأمنية الليبية بعد 3 أيام من إعلان ليبيا موافقتها على تسليم شقيق منفذ تفجير مانشستر، هاشم العبيدي.

وقالت، إن مسؤولي الوكالة البريطانية سيتوجهون إلى ليبيا، بموجب اتفاق جرى توقيعه الأسبوع الماضي من قبل وزير الداخلية الليبي، والسفير البريطاني لدى ليبيا فرانك بيكر.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول بوزارة الخارجية البريطانية، طلب عدم الكشف عن هويته، أنه ”من غير المحتمل أن تكون هناك علاقة بين تدريب القوات الليبية وتسليم هاشم العبيدي“.

لكن مصادر ليبية، قالت إن ”خطط تسليم هاشم العبيدي تجمدت على مدار 18 شهرًا، حتى يتم توقيع اتفاق التدريب مع الوكالة البريطانية“.

وكانت ”قوات الردع“ في ليبيا، قد اعتقلت هاشم العبيدي في العاصمة الليبية طرابلس بعد أيام من التفجير، وهو محتجز هناك حتى الآن.

وقال الناطق باسم ”قوات الردع“ في وقت سابق إن ”النائب العام يرى ضرورة ترحيل هاشم العبيدي، ونحن لا نعارض الفكرة، لكن لا نعلم فقط متى سيتم ترحيله“.

وتسعى السلطات البريطانية إلى محاكمة العبيدي داخل محاكمها، إذ أنه متهم بالتآمر ومساعدة شقيقه، سليمان العبيدي، في إعداد القنبلة التي استخدمها في تفجير ”مانشستر أرينا“ في أيار/ مايو من العام 2017، وأودى بحياة 22 شخصًا.

وتوصلت التحقيقات البريطانية إلى أن هاشم العبيدي وشقيقه سليمان، قضيا بعض الوقت في ليبيا قبل أن يعود سليمان إلى مانشستر لتنفيذ التفجير.

يذكر أن الصحيفة البريطانية ذاتها، أشارت في تقرير لها بتاريخ 21 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي إلى وجود خلاف بين الحكومة البريطانية وميليشيا ”قوات الردع“ حول إجراءات تسليم هاشم العبيدي، موضحة أن السلطات البريطانية والليبية عقدتا سابقًا اتفاقًا لتسليم المجرمين المطلوبين، لكن توقف عقب سقوط نظام القذافي السابق في 2011.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com