واشنطن تصنف أحد أبناء حسن نصر الله ”إرهابيًا عالميًا“

واشنطن تصنف أحد أبناء حسن نصر الله ”إرهابيًا عالميًا“

المصدر: أ ف ب

صنّفت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الثلاثاء، جواد نصر الله، نجل الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله، ”إرهابيًا عالميًا“، وسط تشديدها الضغوط على التنظيم الشيعي اللبناني.

ووصفت الوزارة، وفقًا لإعلانها، جواد نصر الله بأنه ”القائد الصاعد“ للحزب، وقالت إنه قام خلال السنوات الأخيرة بتجنيد أشخاص ”لشن هجمات إرهابية ضد إسرائيل في الضفة الغربية“ المحتلة.

كما فرضت الولايات المتحدة عقوبات على أربعة أشخاص على صلة بجماعة حزب الله اللبنانية كانوا ينسقون أنشطة الجماعة المدعومة من إيران في العراق.

وأضافت وزارة الخزانة الأمريكية شبل محسن عبيد الزيدي ويوسف هاشم وعدنان حسين كوثراني ومحمد عبد الهادي فرحات إلى قائمتها بالإرهابيين العالميين.

والزيدي عراقي بينما الآخرون لبنانيون.

وذكر بيان وزارة الخزانة الأمريكية أن الأربعة ”يقودون وينسقون أنشطة (حزب الله) على مستوى العمليات والمعلومات والتمويل في العراق“.

واتهمت الوزارة الزيدي بتهريب النفط من إيران، ومن إيران إلى سوريا وبجمع تبرعات لحزب الله وإرسال مقاتلين إلى سوريا لصالح الحرس الثوري الإيراني.

وشددت واشنطن في نهاية أكتوبر تشرين الأول تشريعا مناهضا لحزب الله يهدف إلى قطع مصادر تمويل الجماعة في جميع أنحاء العالم، وأقرت تعديلات على قانون منع التمويل الدولي لحزب الله الذي صدر في عام 2015.

وفُرضت العقوبات على الأربعة بموجب هذا القانون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com