عقب انسحاب ”سوريا الديمقراطية“.. التحالف الدولي: المعركة مع داعش أخذ ورد – إرم نيوز‬‎

عقب انسحاب ”سوريا الديمقراطية“.. التحالف الدولي: المعركة مع داعش أخذ ورد

عقب انسحاب ”سوريا الديمقراطية“.. التحالف الدولي: المعركة مع داعش أخذ ورد

المصدر: بغداد – إرم نيوز

أكد الناطق باسم التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، شون رايان، أن قوات سوريا الديمقراطية ستعود إلى المواقع التي انسحبت منها أخيرًا أمام تنظيم داعش في سوريا.

وقال رايان الثلاثاء إن ”تنظيم داعش تمكّن من استعادة بعض الأراضي، لكن قوات سوريا الديمقراطية ستعود بدعم من التحالف“، مضيفًا أن ”هذه المعركة أخذ ورد، في بعض الأحيان، مثل غالبية المعارك العسكرية، ولقد قلنا منذ البداية إن هذا سيكون صراعًا صعبًا“.

وأشار إلى أن ”تنظيم داعش يستخدم مقاتلين أجانب متمرسين، ليس لديهم ما يخسرونه، لكن ستعود قوات سوريا الديمقراطية بدعم من التحالف، وستواصل دحر وتدمير التنظيم“.

وتصاعدت حدّة التحذيرات من دخول عناصر من داعش إلى الأراضي العراقية بالتزامن مع انسحاب قوات سوريا الديمقراطية من بعض مواقعها في محافظة دير الزور السورية.

ومع توتر الأوضاع هناك، نفت وزارة الدفاع العراقية، اجتياز أي عنصر من مسلحي داعش الحدود العراقية مع سوريا، خلال الساعات الماضية، مشيرة إلى أن طيران الجيش، وجهاز مكافحة الإرهاب عززا انتشارهما في المنطقة.

وقال مدير الإعلام والتوجيه المعنوي في الوزارة، اللواء الطيار تحسين الخفاجي، في تصريح له إن ”قواتنا المسلحة تسيطر على الحدود مع سوريا بشكل كبير، وإن ما حصل من انسحاب بعض قوات سوريا الديمقراطية، لن ينعكس على الجيش العراقي والقوات المرابطة هناك“.

وأكد الخفاجي أن ”وزارة الدفاع تنسق مع جميع الأطراف الدولية في التحالف الدولي بقيادة واشنطن، والرباعي بقيادة روسيا، من أجل مراقبة الوضع على  الحدود“.

وبحسب الخبير في شؤون الجماعات المتطرفة، هشام الهاشمي، فإن أعداد عناصر داعش الموجودين داخل أراضي سوريا قرب الحدود العراقية، تقدر بنحو 3 آلاف مقاتل من التنظيم، مضيفًا في تصريح لوسائل إعلام روسية، أن نحو 800 عراقي بين هؤلاء المسلحين، والبقية من جنسيات عربية وأجنبية، وهم يستعدون لاستغلال أي فجوة، والدخول من خلالها للأراضي العراقية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com