تقرير عبري: صدمة في إسرائيل بسبب صاروخ ”حماس“ الجديد – إرم نيوز‬‎

تقرير عبري: صدمة في إسرائيل بسبب صاروخ ”حماس“ الجديد

تقرير عبري: صدمة في إسرائيل بسبب صاروخ ”حماس“ الجديد

المصدر: إرم نيوز

قال موقع عسكري إسرائيلي، إن الصاروخ الذي أطلق من قطاع غزة، أمس الأربعاء، ودمّر منزلًا في بئر السبع عاصمة صحراء النقب جنوب فلسطين المحتلة، أحدث صدمة في إسرائيل بسبب قوته التدميرية ودقته ومداه المطوّر.

وأشار موقع ”ديبكا“، إلى أن هناك تساؤلات كثيرة بشأن كيفية حصول حركة حماس على هذا الصاروخ المتطور من طراز ”جراد تورنادو-G“، مفندًا مزاعم الجيش الإسرائيلي بأن الصاروخ تم إنتاجه وتعديله من قبل حماس في غزة.

وذكر الموقع في تقرير نشره، مساء أمس، أن هذا الصاروخ يعتبر ”سلاحًا قاتلًا وخطيرًا“، إذ إنه قادر على حمل 70-80 كلغ من المتفجرات ويصل مداه إلى 40-60 كلم.

وقال التقرير: ”ادّعى الجيش والمتحدث باسم وزارة الدفاع أن هذا الصاروخ تمت صناعته في ورشة داخل غزة، لكن ذلك غير مرجح تمامًا لأن الصاروخين اللذين أطلقا تجاه بئر السبع والبحر مزودين بأنظمة ملاحة وتحديد للهدف متطورة للغاية، والتي لا تستطيع  حماس أو الجهاد الإسلامي إنتاجها دون مساعدة خارجية“.

وأضاف: ”على الأرجح أن هذه الصواريخ تم تهريبها إلى غزة عبر صحراء سيناء وتم الحصول عليها من إيران أو جماعات إرهابية شرق ليبيا، علمًا بأن طريقة إطلاق الصاروخين أمس تشير إلى دقة في التنسيق بين الفرق المطلقة للصاروخين، إضافة إلى تطور كبير في التدريب واحترافية عالية في الإعداد لهذه العملية… والحقيقة أن إطلاق هذين الصاروخين أحدث صدمة في إسرائيل، فيما لم يقدم الجيش أي تفسير معقول“.

ووفقًا للتقرير، فإن الصاروخ الثاني كان بإمكانه إصابة مبانٍ في تل أبيب، إلا انه حاد عن هدفه وسقط في البحر، دون أن يتم اعتراض الصاروخين من قبل نظام القبة الحديدية.

من جانبها، اعتبرت صحيفة ”يدعوت أحرونوت“ الإسرائيلية، أن سقوط الصاروخ الثاني في البحر، كان متعمدًا من قبل حماس، لإرسال رسالة تحذير لتل أبيب من أجل الحصول على تنازلات في المفاوضات التي تجري بوساطة مصرية للوصول إلى تهدئة طويلة الأمد.

وقالت الصحيفة: ”من الواضح أن الصاروخين اللذين أطلقا يمتلكان خصائص لم نرها من قبل، ويبدو أن حماس والجهاد الإسلامي نسّقتا الضربة كرسالة تحذير من أجل الحصول على تنازلات من أي اتفاق تهدئة مع إسرائيل“.

وتابعت: ”لهذا السبب أصدر التنظيمان بيانًا كاذبًا يدينان فيه إطلاق الصاروخين.. وقد بات من الواضح أنهما يريدان استمرار المفاوضات، لكن مع التهديد بما سيحصل في حال فشلت المفاوضات.. وبالفعل تشير دقة الضربة في بئر السبع والسقوط المتعمد في البحر للصاروخ الثاني إلى مستوى عالٍ من الأداء والتخطيط من قبل حماس والجهاد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com