الأحمد: التهدئة بين حماس وإسرائيل خيانة للشعب الفلسطيني – إرم نيوز‬‎

الأحمد: التهدئة بين حماس وإسرائيل خيانة للشعب الفلسطيني

الأحمد: التهدئة بين حماس وإسرائيل خيانة للشعب الفلسطيني

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

اعتبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عزام الأحمد، أن اتفاق التهدئة بين حركة حماس وإسرائيل، خيانة للشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية.

ونقلًا عن وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية ”وفا“ الأربعاء، قال الأحمد إن ”ما يجري الآن ليس مفاوضات، وإنما مهرجان للإعلان عن الاتفاق“، مبينًا أنه ”أبلغ الجانب المصري بتجنب موعد المجلس المركزي للإعلان عن التهدئة، التي بدأ الجانب الإسرائيلي إجراءاته بتطبيقها“.

وأشار القيادي الفلسطيني إلى أنه ”ليس لدى القيادة الفلسطينية الوقت لمثل هذه المهرجانات التي لا فائدة منها، خاصة أن هناك فصائل مهمة لم تشارك في هذا الاتفاق“، لافتًا إلى أن ”هناك أسماء لفصائل لم نسمع بها من قبل“.

ورأى الأحمد أن ”أي اتفاق تهدئة مع الجانب الإسرائيلي يجب أن يكون باسم منظمة التحرير الفلسطينية، على غرار ما جرى بعد العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة عام 2014“.

يشار إلى أن إرهاصات التهدئة بين حماس وإسرائيل، طفقت تظهر ميدانيًا على الأرض، إذ أعلن وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان عن فتح معبر كرم أبو سالم، وتوسيع مساحة الصيد، بعد يومين من الهدوء على الحدود الشرقية لقطاع غزة، في حين تجتمع الفصائل الفلسطينية في مصر للخروج برؤية فصائلية مشتركة حول اتفاق التهدئة المزمع عقده مع إسرائيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com