أخبار

بعد وصفهم إسرائيل بـ"الدولة العنصرية".. فشل الاجتماع بين نتنياهو ووجهاء الدروز
تاريخ النشر: 02 أغسطس 2018 20:05 GMT
تاريخ التحديث: 02 أغسطس 2018 20:05 GMT

بعد وصفهم إسرائيل بـ"الدولة العنصرية".. فشل الاجتماع بين نتنياهو ووجهاء الدروز

قال نتنياهو لوجهاء الدروز: "لن أسمح بالمس بهيبة وكرامة الدولة".

+A -A
المصدر: فريق التحرير

قرر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مساء الخميس، إنهاء الاجتماع مع وجهاء من الطائفة الدرزية بشكل مفاجئ ، بعد وصفهم إسرائيل بأنها ”دولة تفرقة عنصرية“، ما أثار حفيظة نتنياهو ودفعه للرد قائلًا: ”لن أسمح بالمس بهيبة وكرامة الدولة“.

وكان نتنياهو عقد اجتماعًا مع عدد من وجهاء وممثلي الطائفة الدرزية؛ لبحث وثيقة مبادئ لحل خلافات بشأن ”قانون القومية“، لكنه فشل في الوصول إلى توافق أو أي نتائج حول القانون المثير للجدل والذي أقره الكنيست، في يوليو/تموز الماضي، ما أثار موجة غضب في الأراضي الفلسطينية، ولدى ”عرب إسرائيل“، بمن فيهم الدروز، الذين لا يمانع قطاع عريض منهم الالتحاق بالجيش الإسرائيلي.

وينص القانون على حصر حق تقرير المصير في إسرائيل على اليهود، وكذلك حق الهجرة إليها، ويعتبر العبرية لغة رسمية وحيدة.

وكان نتنياهو تعهد، يوم الأربعاء، خلال لقائه أبناء الطائفة الدرزية بـ“ترسيخ وضعهم“ في إسرائيل، وجاء ذلك بعد أن كشف ثلاثة ضباط دروز في الجيش الإسرائيلي اعتزامهم الاستقالة؛ احتجاجًا على قانون إقرار ”قانون القومية“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك