وزير فلسطيني سابق يهاجم جامعة الدول العربية

وزير فلسطيني سابق يهاجم جامعة الدول العربية

المصدر: القاهرة - من شوقي عصام

هاجم الوزير الفلسطيني السابق، وعضو فريق المفاوضات في ”أوسلو“، حسن عصفور، جامعة الدول العربية، ودورها في القضية الفلسطينية، وقال خلال زيارته إلى القاهرة على خلفية مؤتمر إعمار غزة، إنه على الجامعة العربية، إما أن تصمت أو أن تغير نمطها في التعامل مع القضية الفلسطينية.

وتابع: ”ليس مطلوبا أن تخرج الجامعة العربية لتشجب ما يحدث من الإسرائيليين في غزة أو القدس، واصفا ذلك بـ“النكتة“، في الوقت الذي قال فيه مستشار ملكة بريطانيا: إنه بدون محاسبة إسرائيل، لا داعي للإعمار“.

وتابع ”عصفور“ في رسالة للرئيس الفلسطيني، محمود عباس أبو مازن، قائلاً: ”آن الأوان أن يقلع عباس عن اتفاقيات اليأس“، موضحا أن ”اتفاق أوسلو“ كانت له آلية، وهي شيء مقابل شيء، ولكن لم نحصل على شيء، لذلك يجب توقيفها.

وقال: إذا لم يطلب الرئيس الفلسطيني محاسبة المجرم فلا توجد أهمية لأموال المانحين للبناء لعدم وجود آلية في مواجهة إسرائيل، مشيرا إلى أن الضمانات تأتي مع وقف عملية السلام، وأيضا الاتفاقيات التي أبرمت مع إسرائيل، وتوقيف التنسيق الأمني، حتى يتم الاعتراف بفلسطين.

وأردف ”عصفور“: يجب أن يعي الرئيس الفلسطيني معنى الرسالة المصرية برفض الضغوط الأمريكية بحضور إسرائيل في مؤتمر الإعمار، وبذلك نرى أن مصر تعيد رسم الخريطة الإقليمية من بوابة فلسطين، عندما رفضت دعوة دولة الإجرام، ودعت تركيا وقطر على الرغم من عداء تلك الدولتين لثورة الشعب المصري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة