”الجبهة الشعبية“ تطالب بعدم اختزال القضية الفلسطينية بالأبعاد الإنسانية

”الجبهة الشعبية“ تطالب بعدم اختزال القضية الفلسطينية بالأبعاد الإنسانية

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عن رفضها المطلق، للطريقة التي تتخذها المؤسسات التابعة لحركة حماس، في توزيع المساعدات على الشعب الفلسطيني، مطالبة بعدم اختزال القضية الفلسطينية بالأبعاد الإنسانية، ومقايضة هذه الحقوق بمساعدات هنا أو تسهيلات هناك، أو فتح الباب لبازارات السياسيين للمتاجرة بالقضية الفلسطينية.

وقالت الجبهة الشعبية، في بيان، اليوم الثلاثاء: ”إن من حق الشعب الفلسطيني في القطاع حل مشكلاته المعيشية والاقتصادية، وتوفير الحياة الكريمة، وهذه مهمة الحكومة والجهات المسؤولة بالقطاع، بما يعزز صمودهم ومقاومتهم الرافضة لصفقة القرن، أو أي حلول تنتقص من ثوابتهم في العودة والحرية والاستقلال“ .

وطالبت بـ ”وضع رؤية وطنية جامعة لمركزة توزيع المساعدات، المخصصة للفقراء والمحتاجين من أبناءالشعب الفلسطيني في القطاع، بعيدًا عن العشوائية وسوء التوزيع، وبما يحقق ويجسد مبدأ العدالة والشفافية والشراكة الوطنية والمجتمعية“.

واعتبرت أن أي سلوك فئوي وحزبي في توجيه تلك المساعدات، سيترك المجتمع والمواطن الفلسطيني، عرضة للاختراقات السياسية، الساعية للانقضاض على الأهداف الوطنية.

وجددت الجبهة تأكيدها مركّزةً على المساعدات، وإيجاد الآلية الوطنية الواضحة والشفافة، وتعزيز الرقابة الشعبية والوطنية عليها، باعتبارها خطوة يجب توجيهها وطنيًا لا حزبيًا، وإزالة كل العراقيل والسلبيات التي تعترض وصولها إلى أبناء الشعب الفلسطيني“.

وجدير بالذكر أن بيان الجبهة الشعبية جاء وسط انتقادات شعبية لاذعة، لطريقة حركة حماس في توزيع المساعدات، التي دخلت قطاع غزة، حيث اتهم المواطنون الحركة بأنها ليست عادلة في تقديم المساعدات لمن يستحقها، وأنها تخفيها وتفندها حسب ما تقتضيه مصالحها، ما أوجد سخطًا شعبيًا بين المواطنين الفلسطينيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com