إصابة مصور التلفزيون الجزائري في غزة (صورة)

إصابة مصور التلفزيون الجزائري في غزة (صورة)

المصدر: جلال مناد - إرم نيوز

تعرض مصور التلفزيون الحكومي الجزائري بقطاع غزة، عمر حمدان، إلى إصابة بليغة جراء تلقيه رصاصات من جنود الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، على الحدود الشرقية للقطاع.

وقال زميله المراسل الصحفي للتلفزيون الجزائري وسام أبو زيد: إنّ ”حمدان“ أصيب بالرصاص الحي على مستوى القدم ما تسبب في توقفه عن الحركة.

وذكرت وسائل إعلام جزائرية أن المصور الصحفي للتلفزيون الحكومي ”يخضع حاليًا لعملية جراحية دقيقة  في مستشفى القدس التابع للهلال الأحمر الفلسطيني بالقطاع المُحتلّ“.

وكان أفراد الطاقم التلفزيوني الجزائري يُتابعون مجريات ”مسيرات العودة الكبرى“ بأراضي غزة، قبل اعتراضهم من طرف قوات الجيش الإسرائيلي التي لم تتردد في إطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين وبينهم صحفيون ومصورون.

واستنكرت لجنة دعم الصحفيين استمرار قوات الاحتلال الإسرائيلي في استهداف الطواقم الصحفية العاملة في قطاع غزة، والتي تشير إلى أن قوات الاحتلال لديها النية وبقرار من أعلى مستوى سياسي وأمني لاغتيال الصحفيين.

وتابعت اللجنة، أنّ ما لا يقلّ عن ”8 صحفيين أصيبوا بالرصاص الحي، وشظايا الرصاص المتفجر، وغالبيتهم بالقدم وقنابل الغاز، حيث أطلقت قوات الاحتلال الرصاص بشكل متعمّد في الأماكن التي تواجدت بها الطواقم الإعلامية العاملة في المحطات المحلية والعربية والدولية“.