إسرائيل تقر موازنة ضخمة لتعزيز مساعي تهويد القدس الشرقية

إسرائيل تقر موازنة ضخمة لتعزيز مساعي تهويد القدس الشرقية

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

أقرت الحكومة الإسرائيلية تخصيص حوالي 2 ونصف مليار شيقل، لتعزيز مساعيها المستمرة لتهويد القدس الشرقية، وشرعنة الاستيلاء على الأراضي الموجودة فيها، وبسط السيطرة عليها، باعتبارها جزءًا من العاصمة المزعومة “القدس الموحدة”.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، يوم الاثنين، أن الهدف من هذه الخطوة هو تعزيز احتلال القدس الشرقية، خلال السبع سنوات القادمة، حيث تم تكليف ما يسمى “إدارة تسجيل الأراضي وتسوية الحقوق” بوزارة العدل الإسرائيلية بالتعاون مع بلدية القدس، بهذه المهمة.

وبحسب الصحيفة العبرية، فإن إقرار هذه الموازنة هو تطبيق عملي لفرض السطوة الاحتلالية لإسرائيل على القدس الشرقية، بعد أن انتزعها الاحتلال عام 1980 لفظيًا، فيما بدأت ما تسمى “دائرة تسجيل الأراضي وتسوية الحقوق” بالفعل عملية الاستيلاء على الأراضي الفلسطينية في القدس الشرقية خلال الشهر الماضي.

وأضافت “يديعوت أحرونوت”، أن 50% على الأقل من الاستيلاء على الأراضي في القدس الشرقية سيتم الانتهاء منه بحلول نهاية عام 2021، بينما سيتم الانتهاء من البقية بحلول عام 2025.

وتعتبر السلطة الفلسطينية القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين المحتلة في حدود 1967، غير أن هذا قرار إسرائيل الأخير يخالف هذه الاتفاقيات ويعزز من إعلان ترامب بأن “القدس الموحدة” عاصمة لإسرائيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع