المغرب ردًا على حزب الله: قطع العلاقة مع إيران لم يتخذ تحت أيّ ضغط – إرم نيوز‬‎

المغرب ردًا على حزب الله: قطع العلاقة مع إيران لم يتخذ تحت أيّ ضغط

المغرب ردًا على حزب الله: قطع العلاقة مع إيران لم يتخذ تحت أيّ ضغط

المصدر: عبداللطيف الصلحي – إرم نيوز

نفت وزارة الخارجية المغربية، اليوم الأربعاء، أن يكون قرار قطع العلاقات مع إيران اتخذ تحت ضغط من أيّ دولة، وذلك ردًا على اتهام من حزب الله اللبناني بهذا الخصوص.

وأوضحت الوزارة، في بيان، أنّه ”على إثر قيام المملكة المغربية بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية، ادّعت بعض الأوساط، بدون أيّ حجج، أنّ المملكة اتخذت هذا القرار تحت ضغط بعض الدول“.

وأكدت أنّ ”المغرب كان من بين الدول القليلة التي أعادت ربط علاقاتها الدبلوماسية مع إيران“، مشيرة إلى أنّه ”حينما عاد سفير الملك محمد السادس لمنصبه بطهران في تشرين الأول/نوفمبر 2016، كانت الأزمة بين إيران مع بعض البلدان العربية والغربية في ذروتها“.

وأوضح البيان أنّ ”المغرب أكد في عدد من الأزمات الإقليمية والدولية أنّ مواقفه تتخذ بكيفية مستقلة، في انسجام تام مع مبادئه ولتقييمه الخاص“.

وعادت وزارة الخارجية لتؤكد أنّ ”المغرب قدم أدلة دامغة ومفصلة، بما في ذلك لإيران، حول دور حزب الله وتورط السفارة الإيرانية بالجزائر العاصمة، في أعمال التدريب العسكري، والإمداد بالأسلحة والتدريب على عمليات حرب الشوارع“، في إشارة إلى مسلحي جبهة البوليساريو.

وقالت إنّه ”عوض الرد على هذه الوقائع اختارت هذه الأطراف اللجوء إلى حجج لا تستند على أي أساس“.

وكان وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، أعلن، أمس الثلاثاء، قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران.

وعلل بوريطة القرار بأنّه جاء ”ردًا على تورّط إيران عن طريق حزب الله بتحالف مع البوليساريو يستهدف أمن المغرب، ومصالحه العليا“.

وكان حزب الله اللبناني زعم، أمس الثلاثاء، أنّ ”المملكة المغربية قطعت علاقاتها مع إيران  بفعل ضغوط أمريكية وإسرائيلية، وسعودية“.

وأضاف أنّه ”كان حريًا بالخارجية المغربية أن تبحث عن حجة أكثر إقناعًا لقطع علاقاتها مع إيران“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com