محاكاة لفرز أصوات الانتخابات في لبنان تفتح باب الانتقاد على وزير الداخلية

محاكاة لفرز أصوات الانتخابات في لبنان تفتح باب الانتقاد على وزير الداخلية

المصدر: ناتاشا الحسامي- إرم نيوز

قرّر وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق، المرشّح في الانتخابات البرلمانية  في بيروت عن تيار المستقبل، أن يقوم بمحاكاة تلفزيونية لعمليّة فرز الأصوات في بعبدا، وجرّاءها، قرر أحد القيمين على هذه المحاكاة بأن لائحة “كلنا وطني” لم تحرز أيّ حاصل انتخابي وبالتالي، تم استبعاد أصواتها.

ومن اللافت، أن لائحتي التيار الوطني الحر وحلفائه (أمل وحزب الله والقوات اللبنانية والحزب التقدمي الاشتراكي) حازتا المقاعد الستة كلها.

ورأت لائحة “كلنا وطني” في الأمر تدخلًا سافرًا للدولة في العمليّة الانتخابية، بالنظر إلى مقام المشنوق كوزير للداخلية، معلنة في تصريح أوردته على صفحتها على “فيسبوك” أنها تندرج ضمن “الدعاية الفاضحة للوائح السلطة التي ينتمي إليها هذا الوزير والتي وافقت كلها مجتمعة على أن تكون هي التي تدير الانتخابات”، واعتبرتها “تلاعبًا فاضحًا بالرأي العام” من الجهة الموكلة رسميًا بالإشراف على الانتخابات، بحسب ما ورد في التصريح.

واعتبرت لائحة “كلنا وطني” أن الكلام خلال المحاكاة التلفزيونية عن كون النتائج افتراضية وليست واقعية “مواربة واهنة ومكشوفة للنوايا الواضحة”، طالبةً من الوزير المشنوق الاستقالة من منصبه كوزير للداخلية، لتعارض تصرفه مع مبدأ الحياد في الانتخابات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع