وفد من حماس يتوجه للقاهرة للقاء مسؤولين مصريين

وفد من حماس يتوجه للقاهرة للقاء مسؤولين مصريين

توجه وفد من حركة حماس، الثلاثاء، إلى العاصمة المصرية القاهرة؛ للقاء مسؤولين مصريين، بحسب مصدر فلسطيني مطلع.

وقال المصدر: “غادر خليل الحية، نائب رئيس الحركة في قطاع غزة، وعضو مكتبها السياسي، القطاع متوجهًا إلى القاهرة، عبر معبر رفح”.

من جانبه، قال حسام بدران، القيادي بالحركة في تغريدات نشرها على “تويتر”: “في طريقنا للقاهرة لعقد لقاءات مع الجانب المصري حول مختلف تطورات القضية الفلسطينية”.

وأضاف بدران أن “مصالح شعبنا وحقوقه هي الهدف في تحركاتنا”، معتبرًا أن “أهم عقبة أمام ملف المصالحة الفلسطينية هي عدم وجود قرار سياسي لدى قيادة السلطة”.

وتابع: “مواقف السلطة وقراراتها تؤكد على عقلية التفرد بعيدًا عن العمل الوطني المشترك، وهي اليوم مطالبة بمراجعة حقيقية تجعلها تنسجم مع تطلعات الشعب وتتناسب مع حجم تضحياته”.

وتأتي زيارة وفد الحركة للقاهرة، بعد أيام من زيارة اللواء سامح نبيل، مسؤول الملف الفلسطيني في المخابرات العامة المصرية (السبت الماضي)، لقطاع غزة، ولقائه قادة حماس برئاسة إسماعيل هنية، دون أن يصدر بيان عن الجهتين، عن فحوى اللقاء ونتائجه.

ومنذ أشهر، تتبادل حركتا “حماس” و”فتح” اتهامات بشأن الجهة المتسببة في عرقلة جهود إتمام المصالحة وإنهاء الانقسام السياسي والجغرافي بين غزة والضفة الغربية، القائم منذ عام 2007.