صحفي إسرائيلي: حماس وجهت ضربة قاضية لفتح

صحفي إسرائيلي: حماس وجهت ضربة قاضية لفتح

المصدر: معتصم محسن – إرم نيوز

قال صحفي إسرائيلي إن حركة حماس استطاعت أن توجّه ضربة قاضية لحركة فتح من خلال تنظيمها واحدة من أكبر الاحتجاجات الشعبية منذ بداية الانتفاضة الثانية، قبل نحو 18 عامًا، أمس الجمعة، بمناسبة ذكرى يوم الأرض.

وكتب الصحفي الإسرائيلي في موقع ”والا“ العبري، افي اسكروف، في مقال صحفي تحت عنوان ”حماس وجّهت ضربة قاضية لحركة فتح”، أن حماس نجحت في إثارة القضية الفلسطينية على الأجندة العالمية وإعادتها إلى أجندة المجتمع الدولي، التي لم تعد مهتمة منذ زمن بعيد بالأحداث في الضفة الغربية أو قطاع غزة.

وأكد اسكروف أن حماس سجّلت إنجازًا رائعًا في نهاية ”يوم المعركة“ في غزة، بعد مشاركة عشرات الآلاف من سكان غزة في ”مسيرة يوم الأرض“ التي تعتبر واحدة من أكبر الاحتجاجات الشعبية التي حدثت على مدى العقد الماضي في قطاع غزة أو الضفة الغربية.

وأضاف أنه ”على الرغم من الحصيلة الدموية للمواجهات على السياج في قطاع غزة، إلا أن حماس قطعت قسيمة جميلة وأظهرت قدرة قيادية مختلفة عن قادة فتح، تحسبًا لاحتفالات يوم النكبة في شهر مايو المقبل، حيث تأمل الحركة في جلب آلاف الفلسطينيين إلى الشوارع في الضفة الغربية أيضًا، وتفضيل أنفسهم لقيادة السلطة الفلسطينية.

وتابع الصحفي الإسرائيلي بقوله: ”الواقع أن قيادة حماس، التي زارت مختلف القطاعات أمس، لم تشهد منذ فترة طويلة هذه النشوة، كلهم كانوا هناك، ومثل هذه الصور لا يمكن العثور عليها، أو التقاطها كل يوم، فإسماعيل رضوان وخليل الحية وإسماعيل هنية وبالطبع يحيى السنوار، كلهم كانوا متواجدين في صف واحد، في حدث واحد..“.

واختتم الكاتب الإسرائيلي مقاله بالقول: ”وقف قادة حماس، على النقيض من كبار مسؤولي السلطة الفلسطينية، إلى جانب المتظاهرين وأظهروا نوعًا مختلفًا من القيادة غير التي يعترف بها قادة فتح في الضفة الغربية، لقد نجحت حماس حيث فشلت السلطة الفلسطينية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com