بلدية طرابلس الليبية تعلق أعمالها احتجاجًا على خطف رئيسها‎

بلدية طرابلس الليبية تعلق أعمالها احتجاجًا على خطف رئيسها‎

المصدر: الأناضول

أعلن المجلس البلدي لطرابلس بالعاصمة الليبية، اليوم الخميس، تعليق العمل داخل ديوان البلدية، وذلك احتجاجًا على اختطاف عميدها (رئيسها) عبد الرؤوف حسن بيت المال.

وقال المجلس البلدي، في بيان صدر بساعة متأخرة ليلة أمس الأربعاء: ”تلقى المجلس وسكان طرابلس (العاصمة) نبأ اختطاف عميد البلدية عبد الرؤوف بيت المال من قبل جهات عبثية بعد اقتحام بيته (في منطقة خلة الفرجان) بقوة السلاح واقتياده إلى جهة مجهولة“.

وطالب البيان المجلس الرئاسي (لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج) وجميع المسؤولين باتخاذ  الإجراءات كافة اللازمة والفورية ”للإفراج عن العميد وحملهم المسؤولية الكاملة عن سلامته“.

وعبر السفير البريطاني لدى ليبيا فرانك بيكر، اليوم الخميس عن ”قلقه“ حول اختطاف عميد بلدية طرابلس المركز عبد الروؤف بيت المال.

وقال السفير البريطاني في تغريدة له عبر حسابه الشخصي ”تويتر“ معلقاً: ”أنا قلق جدًا حول اختطاف عميد بلدية طرابلس. أتمنى عودته بسلامة لأهله وذويه“. وأضاف بأن الجريمة المنظمة ”خطر كبير يهدد أمن وسلامة الليبيين“.

وأوضح المجلس أن هذه الأفعال ”تهدد بشكل مباشر قيام الدولة ومدنيتها وتجر العاصمة إلى ما لا يحمد عقباه“.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن اختطاف المسؤول المحلي.

 يذكر أنه من المرتقب أن تجرى انتخابات شاملة في البلاد قبل نهاية 2018، وفق خريطة طريق أممية، تشمل إقرار دستور وتحقيق المصالحة بين مختلف الأطراف السياسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com