عقب تخريب سفارتها في باماكو.. الجزائر تستدعي سفير مالي للاحتجاج – إرم نيوز‬‎

عقب تخريب سفارتها في باماكو.. الجزائر تستدعي سفير مالي للاحتجاج

عقب تخريب سفارتها في باماكو.. الجزائر تستدعي سفير مالي للاحتجاج

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز

استدعت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، اليوم الخميس، سفير باماكو لبحث ”جرم الاعتداء على السفارة الجزائرية في مالي”.

وقال الناطق باسم الخارجية، السفير عبدالعزيز بن علي الشريف: إن ”الحادثة التي تعرضت لها سفارة بلاده بمالي غير مقبولة تمامًا، وتشكل اعتداءً صارخًا على تمثيلية دبلوماسية في بلد تربطنا معه علاقات واتفاقيات“.

وأفاد الشريف بأن وزارة الخارجية المالية استدعت بدورها سفير الجزائر لدى باماكو؛ ”لغرض التحقيق في الأحداث المؤسفة التي شهدتها السفارة الجزائرية، مساء الثلاثاء، من طرف معتدين زعموا الاحتجاج على قرارات سيادية“.

وتعرضّت السفارة الجزائرية في مالي، الثلاثاء، للتخريب في احتجاجات عارمة وغير مسبوقة، على مخطط ترحيل المهاجرين الأفارقة من الجزائر.

ورشق الغاضبون مقر البعثة الدبلوماسية بالحجارة والزجاجات الحارقة، ثم أضرموا النار فيها، وانهالوا بالشتائم على موظفي السفارة.

ورفع المتظاهرون شعارات مناوئة للحكومة الجزائرية على خلفية ترحيل مئات المهاجرين خلال الأسابيع الماضية، متهمين سلطات الجزائر بـ“الطرد التعسفي لرعايا بلدان أفريقية وسوء معاملتهم“.

وانتقدت منظمة ”هيومن رايتس ووتش“ ما وصفته ”تقاعس الحكومة الجزائرية عن فحص المهاجرين على نحو كافٍ“.

وقالت: إن من بين هؤلاء ”مهاجرين قد يكون لديهم دعاوى لجوء، لتحديد وضعهم، وإعطائهم الفرصة للطعن في ترحيلهم، وجمع مدخراتهم وممتلكاتهم“.

وتابعت أنه ”يُحظر على الجزائر الطرد الجماعي للعمال المهاجرين وعائلاتهم، ويُطلب منها فحص كل منهم واتخاذ قرار بشأنه بشكل فردي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com