قبائل الجنوب الليبي تدعم حفتر بعملية فرض القانون في“سبها“ – إرم نيوز‬‎

قبائل الجنوب الليبي تدعم حفتر بعملية فرض القانون في“سبها“

قبائل الجنوب الليبي تدعم حفتر بعملية فرض القانون  في“سبها“

المصدر: أنور بن سعيد - إرم نيوز

أكّد مجلس أعيان ومشايخ قبائل وادي الشاطئ جنوب ليبيا، اليوم الجمعة، دعمه الكامل لقرار القائد العام للقوات المسلحة، المشير خليفة حفتر، والمتمثّل بفرض القانون في الجنوب الليبي، محذّرًا في الوقت نفسه من وجود مخطّط لتفجير الوضع في مدينة ”سبها“.

وقال المجلس، في بيان، إنه ”يتابع بكل حرص وعناية ما يجري من أحداث مؤسفة في مدينة سبها عاصمة الجنوب الليبي، ويساهم المجلس بفاعلية وعمل جادٍ من أجل الوقف الفوري لكل الأحداث الدامية والمؤلمة التي تعصف بالمدينة“.

وأضاف أن ”المجلس يعلن -بكل وضوح- تأكيده وتأييده الصريح والعلني لمهام القوات المسلحة الليبية في المنطقة الجنوبية، ويدعم ويساند بكل قوة عملية فرض القانون التي أمر بها المشير خليفة حفتر، ويدعو إلى ضرورة أن تبسط الدولة هيبتها ووجودها الفعلي والعملي بانتشار القوات المسلحة، وكافة أجهزة الأمن العام؛ لفرض القانون واستتاب الأوضاع في مدينة سبها“.

وأكد أنه ”لا مجال، ولا قبول للفوضى بعد اليوم في كل الجنوب الليبي، ولا لمظاهر السلاح المنفلتة، وكل الأعمال غير القانونية، ويكفي العبث بحياة المواطنين، ومقومات البلاد، لأن الجنوب جزء مهم من كيان الدولة الليبية“.

وشدّد على رفضه بشدة ”لكل محاولات التدخل الأجنبي، ولوجود عناصر غير ليبية داخل أراضيه تحمل السلاح، وتعبث بالأمن للوطن، وتهدد سلامة المواطنين، ونفوذ القوات المسلحة في التصدي للإرهاب“.

وكان حفتر أمر، في وقت سابق، بإطلاق ”عمليات فرض القانون في الجنوب الليبي“.

وذكرت وكالة الأنباء الليبية أن ”تعزيزات وتجهيزات عسكرية ضخمة، من بينها طائرات مقاتلة، وصلت مؤخرًا إلى قاعدة براك الشاطئ الجوية، وذلك لمساندة وحدات القوات المسلحة في إعادة استتباب الأمن في مناطق الجنوب  الليبي“.

وأوضحت أن ”تلك التعزيزات أُرسلت من قبل غرفة عمليات القوات الجوية بقيادة اللواء محمد المنفور، وذلك بتعليمات مباشرة من حفتر“.

ونقلت الوكالة عن اللواء محمد المنفور قوله:“هذه الليلة نصل إلى قاعدة براك الشاطئ من أجل تأمين الجنوب بإذن الله بالكامل، ونوجّه رسالة من هذه القاعدة القوية الصامدة، إلى أهلنا جميعًا أن الجنوب سيكون -بإذن الله- في حماية القوات المسلحة“.

وأكد المنفور، مخاطبًا سكان مناطق جنوب ليبيا، أن القوات المسلحة الليبية تقف ”على مسافة واحدة منهم جميعًا، ولن نسمح بأي اعتداء أحد منهم على الآخر، ولن نسمح لأي ميليشيات أن تقترب، أو تعبر الحدود الليبية إلى تاج ليبيا فزان“.

يذكر أن مدينة سبها، أكبر مدن جنوب ليبيا، تشهد منذ مدة حالة أشبه بالحرب يلفها الغموض نتيجة تضارب الأنباء حول أطراف النزاع المسلح هناك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com