أقدم حزب في المغرب يلوح بالاتجاه إلى المعارضة – إرم نيوز‬‎

أقدم حزب في المغرب يلوح بالاتجاه إلى المعارضة

أقدم حزب في المغرب يلوح بالاتجاه إلى المعارضة

المصدر: عبد اللطيف الصلحي – إرم نيوز

أكد الأمين العام لحزب الاستقلال في المغرب، نزار بركة، أن حزبه سيتخذ موقفًا واضحًا من حكومة سعد الدين العثماني، نهاية شهر أبريل القادم، سواء بالاستمرار في المساندة النقدية للحكومة، أو الانتقال إلى موقع المعارضة.

ووجّه بركة، أمين عام الحزب المحافظ اليوم الأربعاء، في منتدى وكالة المغرب العربي للأنباء بالعاصمة الرباط، انتقادات شديدة اللهجة إلى حكومة، وأضاف أن ”حزب الاستقلال حزب مؤسسات، ومجلسه الوطني كان قد أعلن مساندة الحكومة مساندة مطلقة، بغض النظر عن مشاركته في الحكومة من عدمها، إلاّ أن وقوع بعض التطورات في الساحة السياسية جعله يختار موقع المساندة النقدية“.

وأبرز بركة أن ”المجلس الوطني للحزب سيعيد النظر في هذا الموقف، وسيخرج بقرار نهائي شهر أبريل القادم“.

وفسّر الأمين العام لحزب الاستقلال موقفه هذا، الذي من شأنه أن يربك حكومة سعد الدين العثماني، أن ”الإصلاحات الكبرى المنتظرة من الحكومة لم نرها بعد“.

وأشار إلى أن المواطنين ”فقدوا الثقة في العمل السياسي بسبب غياب المصداقية لدى الفاعل الحزبي، وعدم ربط القول بالفعل، وضعف جاذبية العرض السياسي، وشخصنة التدافع بين الأحزاب“.

وأضح بركة أن ”حزب الاستقلال يسعى إلى استرجاع مكانته، وبناء هياكله التنظيمية“، مؤكدًا أن ”المهم بالنسبة إليه ليس هو عدد المقاعد التي سيحصل عليها، بل إن المهم هو الالتصاق بالمواطنين والدفاع عن مصالحهم، وأن حزبه سيقدم رؤيته حول النموذج التنموي خلال الأسابيع القادمة“.

يشار إلى أن حزب الاستقلال حزب ”وطني محافظ“، تأسس العام 1944 على يد عدد من قادة الحركة الوطنية المغربية ضد الاستعمار الفرنسي، وعلى رأسهم الزعيم الوطني علال الفاسي، الذي ظل يترأس الحزب حتى وفاته العام 1973.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com