حركة ”حماس“ تكشف عن خياراتها في حال فشل المصالحة – إرم نيوز‬‎

حركة ”حماس“ تكشف عن خياراتها في حال فشل المصالحة

حركة ”حماس“ تكشف عن خياراتها في حال فشل المصالحة

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية ”حماس”، صلاح البردويل، اليوم الثلاثاء، إن ”تشكيل حكومة وحدة وطنية من الفصائل الفلسطينية، ستكون الخيار الأمثل في حال فشل المصالحة، إذا لم تلتزم حكومة رامي الحمد الله باستحقاقات قطاع غزة الإنسانية والاقتصادية“.

وأضاف البردويل، في تصريحات صحفية، أن ”السلطة الفلسطينية تقوم بالجباية من قطاع غزة، إما عن طريق المقاصة وإما عن طريق ضرائب المعابر المباشرة، بـ130 مليون دولار“.

وأشار البردويل إلى أن ”هذا المبلغ يكفي لصرف رواتب موظفي غزة والسلطة كاملةً، بالإضافة إلى تعيينات في وظائف جديدة قد تصل إلى 10 آلاف شاغر وظيفي يضافون إلى الموجودين حاليًا“، متهمًا السلطة الفلسطينية وحكومة الوفاق الوطني برئاسة رامي الحمد الله أنها ”تمارس اللعب بالكلمات وبقوت الاقتصاد الفلسطيني في قطاع غزة“.

وأكد أن ”الوفد الأمني المصري حضر إلى غزة بطلب من حركة حماس، بصفة أن مصر هي الراعية للمصالحة الفلسطينية، ووفقًا لتفاهمات القاهرة، حيثُ تم تشكيل لجنة ثلاثية من حركة حماس بقيادة يحيى السنوار، وحركة فتح بقيادة عزام الأحمد والمخابرات المصرية بقيادة اللواء سامح نبيل“.

التمكين

وأوضح البردويل فيما يتعلق بمصطلح ”التمكين“، أن فكرة التمكين التي تطرحها حركة ”فتح“ للحكومة، هي فكرة غريبة عن فهم الشعب الفلسطيني، وغريبة عن فكرة الشراكة الوطنية الفلسطينية، مضيفًا أن ”التمكين للشعب الفلسطيني وللوحدة الوطنية وللشركاء جميعًا وليس لحركة فتح على حساب حركة حماس“.

وتشهد المصالحة الفلسطينية تعثرًا كبيرًا، جراء التراشق الإعلامي بين حركتي فتح وحماس، بينما تحاول مصر التوسط والإشراف على أدق تفاصيل المصالحة، عبر إرسال وفد أمني إلى قطاع غزة ليشرف على تنفيذها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com