فؤاد معصوم: العراق ‏يخطو خطوات متسارعة لتعزيز العلاقة مع السعودية

فؤاد معصوم: العراق ‏يخطو خطوات متسارعة لتعزيز العلاقة مع السعودية

المصدر: إرم نيوز

أكد الرئيس العراقي فؤاد معصوم، اليوم السبت، أن علاقة بلاده بالسعودية ”مبنية على أسس ‏متينة بحكم مكانة المملكة التاريخية والدينية، وبحكم كون العراق له من المكانة ‏التاريخية، والحضارية، ما يجعله قريبًا في علاقاته الأخوية مع السعودية“، مشيرًا إلى أن ”العراق ‏يخطو خطوات متسارعة لتعزيز هذه العلاقة“.

وقال معصوم، خلال استقباله في قصر السلام ببغداد، الوفد الإعلامي السعودي بحضور سفير المملكة في العراق عبد العزيز الشمري، إن ”ما يؤكد مكانة السعودية وحظوتها الخاصة بهذه العلاقة ‏المتميزة، قيامه بزيارتها في أول زيارة له خارج العراق بعد تسلّمه منصبه رئيسًا ‏للجمهورية“.

وشدَّد الرئيس العراقي على أن ”العراق لن يكون إلا جزءًا فاعلًا ‏في حل الخلافات، ولن يكون طرفًا في أي صراع إقليمي“، مضيفًا أن ”العراق يرفض أي تدخلات خارجية بأمور دول المنطقة“، مشيرًا إلى أن بلاده يمكن أن تسهم بتقريب وجهات النظر في النزاعات بين دول المنطقة.

وأشاد معصوم بموقف الكويت ودعمها للعراق خلال احتضانها مؤتمر إعمار المناطق المحررة من قبضة داعش، واصفًا موقف الكويت ”بالنبيل، ولن ينساه العراقيون، مثلما لن ‏ينسوا موقف السعودية، ودعمها المستمر، ووقوفها الى جانب العراق في معاناة شعبه“.

وأضاف، أن ”العراق مهيَّأ لاستقبال الشركات الاستثمارية، ‏ورؤوس الأموال في إعادة الإعمار، بعد أن تخلَّص من إرهاب داعش ‏بنصر مبين، وبعد أن استقرت الأمور، واستتب الأمن في إرجاء العراق، وشرعت ‏الحكومة بجملة من التشريعات والقوانين الضامنة للاستثمارات، ورؤوس الأموال ‏والمشجعة لها“.

ووصل وفد إعلامي سعودي رفيع المستوى إلى بغداد أمس الجمعة، في زيارة هي الأولى لوفد إعلامي منذ 28 عامًا، وقالت مصادر في نقابة الصحفيين العراقية، إن الهدف من الزيارة هو تعزيز وتطبيع العلاقات بين البلدين، خاصة في المجال الإعلامي.

وعقب وصوله، التقى الوفد الذي يرأسه رئيس مجلس إدارة هيئة الصحفيين السعوديين خالد بن حمد، مع وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com