رئيس البرلمان العراقي يشكك في نزاهة الانتخابات المقبلة

رئيس البرلمان العراقي يشكك في نزاهة...

أكد الجبوري أن شكوكه نابعة من جراء احتمال عدم تمكن مئات آلاف النازحين من الإدلاء بأصواتهم.

المصدر: الأناضول

شكك رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري، في نزاهة وشفافية الانتخابات البرلمانية المقررة في مايو المقبل؛ جراء احتمال عدم تمكن مئات آلاف النازحين من الإدلاء بأصواتهم.

وقال الجبوري، في مقابلة صحفية من مكتبه في البرلمان ببغداد، اليوم الجمعة، إن ”البرلمان أرسل كتابًا للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات، يطالب فيه بضرورة فتح مراكز اقتراع للنازحين، سواء داخل أو خارج محافظاتهم“.

وأضاف: ”كانت هناك استجابة نوعًا ما“، لكنه أشار في الوقت نفسه، إلى أن ”القلق يساورنا بشأن نزاهة وشفافية الانتخابات“.

وأوضح الجبوري، وهو سياسي سني بارز، أن ”البرلمان سيكثف من الرقابة الكفيلة بأن يدلي الناخبون بأصواتهم بحرية، مضيفًا: ”نعلم أن الانتخابات قد لا تكون أولوية لدى النازح؛ نتيجة ظروف النزوح، إلا إذا أقنعناه بأن مشاركته ستؤدي إلى حالة الاستقرار المنشودة“.

ووفق أرقام مفوضية الانتخابات، فإن نحو 24 مليون شخص يحق لهم التصويت في الانتخابات البرلمانية العامة، المقرر إجراؤها في 12 مايو المقبل.

وتتخوف القوى السياسية السُنية، من أن تفقد الكثير من تمثيلها في الحكومة والبرلمان القادمين، في حال لم تتح الفرصة لأكثر من 2.5 مليون للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات.

ونزح 5.7 مليون شخص من ديارهم، منذ اجتياح تنظيم داعش لشمالي وغربي البلاد، غالبيتهم من السنة، وتقول الحكومة العراقية، إن نصفهم عادوا إلى منازلهم حتى الآن، بينما يتوزع البقية في المحافظات الأخرى ومخيمات النزوح.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com