الأمن التونسي يحبط مخططًا لاغتيال نائب عن حركة النهضة – إرم نيوز‬‎

الأمن التونسي يحبط مخططًا لاغتيال نائب عن حركة النهضة

الأمن التونسي يحبط مخططًا لاغتيال نائب عن حركة النهضة

المصدر:   أنور بن سعيد - إرم نيوز

أعلنت وزارة الداخلية التونسية، يوم الثلاثاء، إحباط مخطط لاغتيال النائب عن حركة النهضة الإسلامية، وليد البناني، في محافظة القصرين، وسط غربي البلاد.

وتم الكشف عن المخطط، بعد توقيف المتشدد برهان البولعابي الذي قدّم خلال التحقيق الأمني معه، تفاصيل حول مكان الاستهداف، ومن سينفذ ومن سيُكلف برصد تحرّكات البرلماني وليد البناني، في القصرين.

وأكد البناني، في تصريح لـ“إرم نيوز“، أن ”الفرقة التونسية المختصة لمقاومة الإرهاب استدعته، وأبلغته بإحباط مخطط لتصفيته من طرف كتيبة جند الخلافة الموالية لتنظيم داعش“.

وأوضح أنه ”تم إعلامه باتخاذ الاحتياطات اللازمة، وإعلام الأمن التونسي، عند تنقله إلى مدينة القصرين، لتوفير حماية له“.

وشدد على أن ”استهداف أحد قادة حركة النهضة، ينفي ادعاءات البعض بأن الحركة الإسلامية التونسية، تقف وراء الإرهاب وتحرض عليه، فالإرهاب لا عقيدة له ولا يفرق بين النهضة، وأي حزب آخر في البلاد“.

وطالبت ”الفرقة المختصة لمقاومة الإرهاب“ في تونس، نهاية الأسبوع الماضي، بعض السياسيين والبرلمانيين التونسيين، باتخاذ الاحتياطات اللازمة، واقترحت توفير حماية لهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com